Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270
منتدى مولى الموحدين - التاريخ http://www.imamali.net/aqaed/vb/ ar Tue, 26 Sep 2017 05:46:54 GMT vBulletin 60 http://www.imamali.net/aqaed/vb/images/misc/rss.png منتدى مولى الموحدين - التاريخ http://www.imamali.net/aqaed/vb/ الناس تخاف من التلبية خوفاًً من معاوية وبغضاً لعلي (ع)مصادر سنية http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2933-الناس-تخاف-من-التلبية-خوفاًً-من-معاوية-وبغضاً-لعلي-(ع)مصادر-سنية&goto=newpost Sun, 24 Sep 2017 20:00:09 GMT ( الناس تخاف من التلبية خوفاًً من معاوية وبغضاً لعلي (ع) ) عدد الروايات : ( 5 ) مستدرك الحاكم - أول كتاب المناسك - ما من يوم أكثر من أن يعتق... ( الناس تخاف من التلبية خوفاًً من معاوية وبغضاً لعلي (ع) )

عدد الروايات : ( 5 )

مستدرك الحاكم - أول كتاب المناسك - ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبدا من النار من يوم عرفة - رقم الحديث : ( 1749 )

1659 - أخبرنا : إسحاق بن محمد بن خالد الهاشمي بالكوفة ، ثنا : أحمد بن حازم بن أبي غرزة الغفاري ، ثنا : خالد بن مخلد القطواني ، وأخبرني : أبو سعيد عبد الرحمن بن أحمد المؤذن ، ثنا : محمد بن إسحاق الإمام ، ثنا : علي بن مسلم ، ثنا : خالد بن مخلد ، ثنا : علي بن مسهر ، عن ميسرة بن حبيب ، عن المنهال بن عمرو عن سعيد بن جبير ، قال : كنا مع إبن عباس بعرفة ، فقال لي : يا سيد ما لي لا أسمع الناس يلبون ؟ فقلت : يخافون من معاوية ، قال : فخرج إبن عباس من فسطاطه ، فقال : لبيك اللهم لبيك ، فإنهم قد تركوا السنة من بغض علي (ر) ، هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ، ولم يخرجاه.

ا



السنن الكبرى للنسائي - كتاب المناسك - التلبية بعرفة - 3006

2908 - أخبرنا : أحمد بن عثمان بن حكيم الأودي الكوفي ، عن خالد بن مخلد ، قال : ، حدثنا : علي بن صالح ، عن ميسرة بن حبيب ، عن المنهال بن عمرو عن سعيد بن جبير ، قال : كنا مع إبن عباس بعرفات ، فقال : ما لي لا أسمع الناس يلبون ؟ فقلت : يخافون من معاوية فخرج إبن عباس من فسطاطه ، فقال : لبيك اللهم لبيك لبيك فإنهم قد تركوا السنة من بغض علي.




البيهقي - السنن الكبرى - جماع أبواب وقت الحج والعمرة

8880 - أخبرنا : أبو الحسن محمد بن الحسين العلوي ، أنبأ : عبد الله بن محمد بن الحسن بن الشرقي ، ثنا : علي بن سعيد النسوي ، ثنا : خالد بن مخلد ، ثنا : علي بن صالح ، عن ميسرة بن حبيب النهدي ، عن المنهال بن عمرو عن سعيد بن جبير ، قال : كنا عند إبن عباس بعرفة ، فقال : يا سعيد ما لي لا أسمع الناس يلبون ؟ ، فقلت : يخافون معاوية فخرج إبن عباس من فسطاطه ، فقال : لبيك اللهم لبيك ، وإن رغم أنف معاوية اللهم العنهم فقد تركوا السنة من بغض علي (ر).



صحيح إبن خزيمة - كتاب المناسك - جماع أبواب ذكر أفعال......

2617 - ثنا : علي بن مسلم ، ثنا : خالد بن مخلد ، ثنا : علي بن صالح ، عن ميسرة بن حبيب ، عن المنهال بن عمرو عن سعيد بن جبير قال : كنا مع إبن عباس بعرفة ، فقال لي : يا سعيد ما لي لا أسمع الناس يلبون ؟ فقلت : يخافون من معاوية قال : فخرج إبن عباس من فسطاطه ، فقال : لبيك اللهم لبيك ، فإنهم قد تركوا السنة من بغض علي ، قال أبوبكر : أخبار النبي (ص) : إنه لم يزل يلبي حتى رمى الجمرة بيان أنه كان يلبي بعرفات.



السنن الصغرى - كتاب مناسك الحج - التلبية بعرفة

2989 - أخبرنا : أحمد بن عثمان بن حكيم الأودي ، قال : ، حدثنا : خالد بن مخلد ، قال : ، حدثنا : علي بن صالح ، عن ميسرة بن حبيب ، عن المنهال بن عمرو عن سعيد بن جبير ، قال : كنت مع إبن عباس ، بعرفات ، فقال : ما لي لا أسمع الناس يلبون ؟ ، قلت : يخافون من معاوية ، فخرج إبن عباس ، من فسطاطه ، فقال : لبيك اللهم لبيك ، لبيك فإنهم قد تركوا السنة من بغض علي. ]]>
التاريخ الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2933-الناس-تخاف-من-التلبية-خوفاًً-من-معاوية-وبغضاً-لعلي-(ع)مصادر-سنية
معاوية يرقص ويتعرى ويحرك كتفيه للمغنيين . http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2932-معاوية-يرقص-ويتعرى-ويحرك-كتفيه-للمغنيين&goto=newpost Sun, 24 Sep 2017 19:59:16 GMT معاوية يرقص ويتعرى ويحرك كتفيه للمغنيين .
ينقل أحمد أمين المصري في كتابه فجر الاسلام صـ 122 - الفصل الثاني " الأدب الفارسي " .

اذ بعد ان يذكر ان ملوك العجم كانوا يقدمون المغنيين الى قصورهم ويغنون لهم ولكن يضعون بينهم وبين المغنين ستارة ويحتجبون عنهم :
يروي عن كتاب التاج ( اخلاق الملوك ) ص 22 وما بعدها :

( قلت لأسحاق بن ابراهيم : هل كانت الخلفاء من بني امية تظهر للندماء والمغنيين ؟ قال : اما معاوية ومروان وعبد الملك وسليمان وهشام ومروان بن الحكم فكان بينهم وبين الندماء ستارة وكان لا يَظهر أحد من الندماء على ما يفعله الخليفة اذا طرب للمغني وإلتذ , حتى ينقلب ويمشي ويحرك كتفيه ويرقص ويتجرد حيث لا يراه الا خواص جواريه .. فأما الباقون من خلفاء بني أمية فلم يكونوا يتحاشون أن يرقصوا ويتجردوا ويحضروا عراة بحضرة الندماء والمغنيين "

ثم يعقب احمد امين :
" اذاً كان للخلفاء مجالس للغناء واللهو ."

إذا فخلفاء بني أمية يطربون بالاغاني واللهو ويرقصون ويتعرون وينقلبون إلا إن هناك من يضع ستارة عن المغنيين والبعض يفعل كل تلك الأمور امام الندماء والمغنيين .
فهل هذه هي أخلاق كاتب الوحي وخال المؤمنين وامير المؤمنين معاوية بن أبي سفيان وبقية خلفاء بني أمية ؟؟
وهل كل هذه الامور مأخوذة من شرع الله وقرآنه الكريم وسنة نبيه صلى الله عليه وآله وسلم حتى نأخذ ونقتدي بها ( فبأيهم اقتديتم اهتديتم) فأين هي الهداية في فعل معاوية ؟؟ وهل بعض أولئك الخلفاء أصحاب اللهو والغناء من خلفاء النبي الاثني عشر الذين بهم عز الاسلام ؟ ]]>
التاريخ الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2932-معاوية-يرقص-ويتعرى-ويحرك-كتفيه-للمغنيين
( معاوية والعاص يغنون والنبي (ص) يلعنهم )مصادر سنية http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2931-(-معاوية-والعاص-يغنون-والنبي-(ص)-يلعنهم-)مصادر-سنية&goto=newpost Sun, 24 Sep 2017 19:58:15 GMT ( معاوية والعاص يغنون والنبي (ص) يلعنهم ) عدد الروايات : ( 22 ) *ما شهرة هذين الصحابيين حتى يقوم معظم الرواة إبهام أسماؤهما **بفلان وفلان أو... ( معاوية والعاص يغنون والنبي (ص) يلعنهم )

عدد الروايات : ( 22 )

ما شهرة هذين الصحابيين حتى يقوم معظم الرواة إبهام أسماؤهما بفلان وفلان أو رجلان ؟؟!!!

مسند أحمد - أول مسند البصريين - حديث أبي برزة الأسلمي (ر)

19281 - حدثنا : ‏ ‏عبد الله بن محمد ‏ ‏وسمعته ‏ ‏أنا من ‏ ‏عبد الله بن محمد بن أبي شيبة ‏ ، حدثنا : ‏ ‏محمد بن فضيل ‏ ‏، عن ‏ ‏يزيد بن أبي زياد ‏ ‏، عن ‏ ‏سليمان بن عمرو بن الأحوص ‏، ‏قال : أخبرني ‏رب هذه الدار ‏ ‏أبو هلال ‏، ‏قال : أسمعت ‏ ‏أبا برزة ‏، ‏قال : ‏ ‏كنا مع رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏في سفر فسمع ‏ ‏رجلين ‏ ‏يتغنيان وأحدهما يجيب الآخر وهو يقول : ‏

لا يزال ‏ ‏حواري ‏ ‏تلوح عظامه ‏ * ‏زوى ‏ ‏الحرب ‏ ‏عنه أن يجن فيقبرا‏

‏فقال النبي ‏ (ص) ‏: ‏إنظروا من هما قال : فقالوا : فلان وفلان ، قال : فقال النبي ‏(ص) :‏ ‏اللهم ‏ ‏إركسهما ‏ركسا ‏ ‏ودعهما إلى النار دعا.




الهيثمي - مجمع الزوائد - كتاب الأدب - باب ما جاء في الشعر والشعراء - الجزء : ( 8 ) - رقم الصفحة : ( 121 )

13311 - وعن أبي برزة قال : كنا مع النبي (ص) في سفر فسمع رجلين وهما يتغنيان وأحدهما يجيب الآخر وهو يقول :

لا يزال ‏ ‏حواري ‏ ‏تلوح عظامه ‏ * ‏زوى ‏ ‏الحرب ‏ ‏عنه أن يجن فيقبرا‏

فقال النبي (ص) : إنظروا من هما قال : فقالوا فلان وفلان قال : فقال النبي (ص) : اللهم إركسهما ركسا ودعهما إلى النار دعا ، رواه أحمد والبزار وقال : نظر إلى رجلين يوم أحد يتمثلان بهذا الشعر في حجرة ، وأبو يعلي بنحوه وفيه يزيد بن أبي زياد والاكثر على تضعيفه.




الهيثمي - مجمع الزوائد - كتاب الأدب - باب ما جاء في الشعر والشعراء - الجزء : ( 8 ) - رقم الصفحة : ( 121 )

13312 - وعن المطلب بن ربيعة قال : بينما رسول الله (ص) في بعض أسفاره إذ سمع صوت غناء فقال : ماهذا فنظروا فإذا رجل يطارح رجلاًًً الغناء :

لا يزال ‏ ‏حواري ‏ ‏تلوح عظامه ‏ * ‏زوى ‏ ‏الحرب ‏ ‏عنه أن يجن فيقبرا‏

فقال : اللهم إركسهما في النار في الفتنة ركسا ودعهما إلى نار جهنم دعا ، رواه الطبراني في الأوسط وفيه جماعة لم أعرفهم.




إبن الجوزي - الموضوعات - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 28 )

- الحديث الثالث في ذمه وذم عمر بن العاص : أنبئنا : أبو منصور بن خيرون ، أنبئنا : الجوهرى ، عن الدار قطني ، عن أبى حاتم البستى ، حدثنا : أبو يعلى ، حدثنا : على إبن المنذر ، حدثنا : إبن فضيل ، حدثنا : يزيد بن أبى زياد ، عن سليمان بن عمرو بن الأحوص ، عن أبى برزة قال : كنا مع النبي (ص) فسمع صوت غناء فقال : إنظروا ما هذا ؟ فصعدت فنظرت فإذا معاوية وعمرو بن العاص يتغنيان فجئت فأخبرت نبى الله (ص) ، فقال : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا ، اللهم دعهما إلى النار دعا ، هذا حديث لا يصح ، ويزيد بن أبى زياد كان يلقن في آخر عمره فيلقن ، قال علي : ويحيى لا يحتج بحديثه ، وقال إبن المبارك : أرم به ، وقال إبن عدى : كل رواياته لا يتابع عليها.


وهذا تحقيقي الشخصي

يزيد بن أبي زياد

- روى له ( 176 ) حديث ، كل من :

- صحيح مسلم - ( حديث واحد )
- مسند أحمد - ( 111 ) حديث
- سنن الترمذي - ( 14 ) حديث
- سنن النسائي - ( 3 ) أحاديث
- سنن أبي داود - ( 19 ) حديث
- سنن الدارمي - ( 8 ) أحاديث

وإبن الجوزية يطعن به ، فلا حول ولا قوة إلاّّ بالله



الذهبي - سير أعلام النبلاء - الصحابة رضوان الله عليهم - معاوية بن أبي سفيان - الجزء : ( 3 ) - رقم الصفحة : ( 132 )

على ماذا إستند الذهبي في إستنكاره للحديث ؟؟؟ !!

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

- الأصم : حدثنا : أبي ، أسمعت إبن راهويه يقول : لا يصح عن النبي (ص) في فضل معاوية شئ.

- إبن فضيل : حدثنا : يزيد ، عن سليمان بن عمرو بن الأحوص ، عن أبي برزة قال : تغنى معاوية وعمرو بن العاص ، فقال النبي (ص) : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا ودعهما في النار دعا ، هذا مما أنكر على يزيد .





الذهبي - ميزان الإعتدال - الجزء : ( 4 ) - رقم الصفحة : ( 424 )

على ماذا إستند الذهبي في إستنكاره للحديث ؟!

- إبن فضيل ، حدثنا : يزيد ، عن سليمان بن عمرو بن الأحوص ، عن أبى برزة ، قال : تغنى معاوية وعمرو بن العاص ، فقال النبي (ص) : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا ، ودعهما في النار دعا ، غريب منكر.



الطبراني - المعجم الكبير - من إسمه عبدالله

10810 - حدثنا : أحمد بن علي الجارودي الإصبهاني ، ثنا : عبد الله بن سعيد الكندي ، ثنا : عيسى بن سوادة النخعي ، عن ليث ، عن طاوس ، عن إبن عباس (ر) ، قال : سمع رسول الله (ص) صوت رجلين وهما يقولان :

لا يزال ‏ ‏حواري ‏ ‏تلوح عظامه ‏ * ‏زوى ‏ ‏الحرب ‏ ‏عنه أن يجن فيقبرا‏

فسأل عنهما ، فقيل : معاوية وعمرو بن العاص ، فقال : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا ودعهما إلى النار دعا.



الطبراني - المعجم الأوسط - باب العين

7280 - حدثنا : محمد بن حفص بن بهمرد ، ثنا : إسحاق بن الحارث الرازي ، ثنا : عمرو بن عبد الغفار الفقيمي ، ثنا : نصير بن أبي الأشعث ، وشريك ، وأبوبكر بن عياش ، عن يزيد بن أبي زياد ، عن عبد الله بن الحارث بن نوفل ، عن المطلب بن ربيعة قال : بينما رسول الله (ص) في بعض أسفاره يسير في بعض الليل إذ سمع صوت غناء ، فقال : ما هذا ؟ ، فنظر فإذا رجل يطارح رجلاًًً للغناء :

لا يزال ‏ ‏حواري ‏ ‏تلوح عظامه ‏ * ‏زوى ‏ ‏الحرب ‏ ‏عنه أن يجن فيقبرا‏

فقال : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا ، ودعهما في نار جهنم دعا ، لم يرو هذا الحديث عن نصير بن الأشعث إلاّّ عمرو بن عبد الغفار.



إبن حجر - المطالب العالية - كتاب الأدب

2683 - حدثنا : عثمان بن أبي شيبة ، حدثنا : جرير ، ومحمد بن فضيل ، عن يزيد بن أبي زياد ، عن سليمان بن عمرو بن الأحوص ، حدثني : أبو هلال ، عن أبي برزة (ر) ، قال : كنا مع النبي (ص) في سفر ، فسمع رجلين يتغنيان ، وأحدهما يقول لصاحبه .... فذكر شعراًً ، فقال رسول الله (ص) : من هذان ؟ ، فقيل له : فلان ، وفلان ، فقال (ص) : إركسهما الله تعالى في الفتنة ركسا ، ودعهما إلى النار دعا.



إبن حجر - المطالب العالية - كتاب المناقب

4290 - ثنا : عثمان بن أبي شيبة ، ثنا : جرير ، ومحمد بن فضيل ، عن يزيد بن أبي زياد ، عن سليمان بن عمرو بن الأحوص ، حدثني : أبو هلال ، عن أبي برزة ، قال : كنا مع النبي (ص) في سفر ، فسمع رجلين ، وأحدهما يقول لصاحبه فذكر شعراًً ، فقال رسول الله (ص) : من هذا ؟ فقيل له : فلان وفلان ، فقال : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا ، ودعهما إلى النار دعا.



إبن حجر - المطالب العالية - كتاب المناقب

4291 - قال أبوبكر : ، ثنا : محمد بن فضيل ، فذكره وفيه : أنه سمع أبا برزة الأسلمي ، يحدث : أنهم كانوا مع رسول الله (ص) فسمعوا غناء ، فتشوفوا له ، فقام رجل فإستمع ، وذلك قبل أن يحرم الخمر ، فأتاهم ثم رجع ، فقال : هذا فلان وفلان وهما يتغنيان ، يجيب أحدهما الآخر ، وهو يقول :

لا يزال ‏ ‏حواري ‏ ‏تلوح عظامه ‏ * ‏زوى ‏ ‏الحرب ‏ ‏عنه أن يجن فيقبرا‏

فرفع رسول الله (ص) يديه ، فقال : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا ، ودعهما إلى النار دعا.



مسند البزار - البحر الزخار - ما أسنده أبو بزرة الأسلمي

3265 - حدثنا : عباد بن يعقوب ، قال : ، نا : محمد بن فضيل ، قال : ، نا : يزيد بن أبي زياد ، عن سليمان بن عمرو بن الأحوص ، عن أبي هلال العكي ، عن أبي برزة الأسلمي (ر) : أن النبي (ص) نظر إلى رجلين يوم أحد يتمثلان بهذا الشعر في حمزة :

لا يزال ‏ ‏حواري ‏ ‏تلوح عظامه ‏ * ‏زوى ‏ ‏الحرب ‏ ‏عنه أن يجن فيقبرا‏

فقال رسول الله (ص) : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا ودعهما إلى العذاب دعا.



مسند أبي يعلى الموصلي - حديث أبي برزة الأسلمي - اللهم إركسهما في الفتنة ركسا

7268 - حدثنا : عثمان بن أبي شيبة ، حدثنا : جرير ، ومحمد بن فضيل ، عن يزيد بن أبي زياد ، عن سليمان بن عمرو بن الأحوص ، قال : ، حدثني : أبو هلال ، عن أبي برزة ، قال : كنا مع النبي (ص) في سفر ، فسمع رجلين يتغنيان وأحدهما يقول لصاحبه :

لا يزال ‏ ‏حواري ‏ ‏تلوح عظامه ‏ * ‏زوى ‏ ‏الحرب ‏ ‏عنه أن يجن فيقبرا‏

قال رسول الله (ص) : من هذا ؟ ، قال : فقيل له فلان وفلان ، قال : فقال : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا ، ودعهما في النار دعا ، حدثنا : أبوبكر بن أبي شيبة ، حدثنا : محمد بن فضيل ، عن يزيد بن أبي زياد ، عن سليمان بن عمرو بن الأحوص ، قال : ، حدثني : رب هذه الدار أبو هلال أنه ، سمع أبا برزة الأسلمي ، يحدث أنهم كانوا مع رسول الله (ص) ، فسمعوا غناء فتشوفوا له ، فقام رجل فإستمع ، وذلك قبل أن تحرم الخمر ، فأتاهم ، ثم رجع ، فقال : هذا فلان وفلان ، وهما يتغنيان يجيب أحدهما الآخر ، وهو يقول ، فذكر نحوه.



إبن أبي شيبة - المصنف - كتاب الفتن

37053 - محمد بن فضيل ، عن يزيد بن أبي زياد ، عن سليمان بن عمرو بن الأحوص ، قال : أخبرني رب هذا الدار أبو هلال أنه سمع أبا برزة الأسلمي ، يحدث أنهم كانوا مع رسول الله (ص) في سفر فسمعوا غناء فإستشرفوا له ، فقام رجل فإستمع ، وذلك قبل أن تحرم الخمر ، فأتاهم ثم رجع فقال : هذا فلان وفلان ، وهما يتغنيان ويجيب أحدهما الآخر وهو يقول :

لا يزال ‏ ‏حواري ‏ ‏تلوح عظامه ‏ * ‏زوى ‏ ‏الحرب ‏ ‏عنه أن يجن فيقبرا‏

فرفع رسول الله (ص) يديه ، فقال : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا ، اللهم دعهما إلى النار دعا.



الفتني - تذكرة الموضوعات - رقم الصفحة : ( 197 )

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

- وفي الوجيز : كنا مع النبي (ص) في سفر فسمع رجلين يغنيان فقال : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا أو دعهما إلى النار فيه يزيد بن أبي زياد كان يلقن فيتلقن قلت هذا لا يقتضي الوضع وقد أخرجه أحمد وله شاهد عن إبن عباس.



أحمد بن علي بن حجر - القول المسدد في مسند أحمد - رقم الصفحة : ( 60 )

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

- السابع : قال عبد الله بن أحمد بن حنبل ، حدثنا : أبي ، ثنا : عبد الله بن محمد وسمعته أنا من عبد الله بن محمد بن شيبة ، ثنا : محمد بن فضيل ، عن يزيد بن أبي زياد ، عن سليمان بن عمرو بن الأحوص قال : أخبرني رب هذا الدار أبو هلال قال : أسمعت أبا برزة (ر) قال : كنا مع رسول الله (ص) في سفر فسمع رجلين يتغنيان وأحدهما يجيب الآخر وهو يقول :

لا يزال ‏ ‏حواري ‏ ‏تلوح عظامه ‏ * ‏زوى ‏ ‏الحرب ‏ ‏عنه أن يجن فيقبرا‏

فقال النبي (ص) من هما قال : فقالوا : فلان وفلان قال : فقال النبي (ص) : اللهم إركسهما ركسا ودعهما إلى النار دعا.

- أورده إبن الجوزي في الموضوعات من طريق أبي يعلى ، ثنا : علي بن المنذر ، ثنا : إبن فضيل ، ثنا : يزيد بن أبي زياد ، عن سليمان بن عمرو إبن الأحوص ، عن إبن أبي برزة (ر) قال : كنا مع النبي (ص) فسمع صوت غناء فقال : إنظروا ما هذا فصعدت فنظرت فإذا معاوية وعمرو بن العاص يتغنيان فجئت فأخبرت النبي (ص) ، فقال : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا اللهم دعهما إلى النار دعا.

- قال إبن الجوزي لا يصح يزيد بن أبي زياد كان يلقن بآخره فيتلقن قلت يزيد بن أبي زياد إحتج به الأربعة وروى له مسلم مقروناً ، وقد مر ، عن الحافظ العسقلاني أنه قال : يزيد وإن ضعفه بعضهم من قبل حفظه فلا يلزم أن كل ما يحدث به موضوع.

- قال الجلال السيوطي ما قاله إبن الجوزي لا يقتضي الوضع قال : وله شاهد من حديث إبن عباس (ر) ، رواه الطبراني في الكبير ، حدثنا : أحمد بن علي إبن الجارود الإصبهاني ، ثنا : عبد الله بن عباد ، عن سعيد الكندي ، حدثنا : عيسى إبن الأسود النخعي ، عن ليث ، عن طاوس ، عن إبن عباس (ر) قال : سمع النبي (ص) صوت رجلين وساق نحو سياق أحمد وسمى الرجلين معاوية وعمرو بن العاص ، ورواه إبن قانع في معجمه.



أحمد بن صديق المغربي - فتح الملك العلي - رقم الصفحة : ( 109 )

هذا المصدر ليس من المصادر السنية فإنتبه عزيزي القارئ

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

- وقد حكى إبن قتيبة وهو من المتهمين بالنصب لهذا المذهب ، عن قبله من المتقدمين ، كما إنهم يفعلون ضد ذلك بالنسبة لاعدائه ، فيقول الذهبي في حديث : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا ودعهما في النار دعا أنه من فضائل معاوية ، لقول النبي (ص) : اللهم من سببته أو لعنته فإجعل ذلك له زكاة ورحمة ، وقد راجت هذه الدسيسة على أكثر النقاد فجعلوا يثبتون التشيع برواية الفضائل ويجرحون راويها بفسق التشيع ثم يردون من حديثه ما كان في الفضائل ويقبلون منه ما سوى ذلك ، ولعمري أنها لدسيسة إبليسية ومكيدة شيطانية كاد ينسد بها باب الصحيح من فضل العترة النبوية لولا حكم الله النافذ والله غالب على أمره يريدون أن يطفؤا نور الله بأفواههم ويأبى الله إلا أن يتم نوره ولو كره.



أحمد بن صديق المغربي - فتح الملك العلي - رقم الصفحة : ( 151 )

هذا المصدر ليس من المصادر السنية فإنتبه عزيزي القارئ

- وهذا أحمد بن حنبل أورعهم قد خرج كثيراًً من ذلك في مسنده كحديث : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا ودعهما في النار دعا ، لكنه أبهم إسم عمرو بن العاص ومعاوية فقال : فلاناً وفلاناً ، وكخبر شرب معاوية للخمر في إمارته وغير ذلك يطول ذكره.



إبن حبان - كتاب المجروحين - الجزء : ( 3 ) - رقم الصفحة : ( 101 )

- وقد روى ، عن سليمان بن عمرو بن الأحوص ، عن أبى برزة قال : كنا مع النبي عليه الصلاة والسلام فسمع صوت غناء ، فقال : إنظروا ما هذا ؟ فصعدت فنظرت فإذا معاوية وعمرو يغنيان فجئت فأخبرت النبي عليه الصلاة والسلام فقال : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا ، اللهم دعهما إلى النار دعا.



عبدالله بن عدي - الكامل - الجزء : ( 4 ) - رقم الصفحة : ( 4 )

هنا عبدالله بن عدي قد حرف أسمائهما كلياً

- شعيب بن إبراهيم كوفي ، ثنا : محمد بن هارون بن حميد ، ثنا : عبد الله بن عمر ، ثنا : شعيب بن إبراهيم ، ثنا : سيف ، حدثني : أبو عمر مولى إبراهيم بن محمد بن طلحة بن عبيد الله عن زيد بن أسلم ، عن أبيه ، عن شقران قال : كنا مع النبي (ص) فسمع قائلاً يقول :

لا يزال ‏ ‏حواري ‏ ‏تلوح عظامه ‏ * ‏زوى ‏ ‏الحرب ‏ ‏عنه أن يجن فيقبرا‏

فقال النبي (ص) من هذا فقلت : هذا معاوية بن التابوت ورفاعة بن عمرو بن التابوت ، فقال النبي (ص) : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا ودعهما إلى نار جهنم دعا.



إبن مزاحم المنقري - وقعة صفين - رقم الصفحة : ( 219 )

- نصر ، عن محمد بن فضيل ، عن يزيد بن أبى زياد ، عن سليمان بن عمرو بن الأحوص الأزدي قال : أخبرني : أبو هلال أنه سمع أبا برزة الأسلمي يقول : إنهم كانوا مع رسول الله (ص) فسمعوا غناء فتشرفوا له ، فقام رجل فإستمع له ، وذاك قبل أن تحرم الخمر ، فأتاهم ثم رجع فقال : هذا معاوية وعمرو بن العاص يجيب أحدهما الآخر وهو يقول :

يزال حوارى تلوح عظامه * زوى الحرب عنه أن يحس فيقبرا

فرفع رسول الله يديه ، فقال : اللهم أركسهم في الفتنة ركسا ، اللهم دعهم إلى النار دعا.



محمد بن عقيل - النصائح الكافية - رقم الصفحة : ( 125 )

- وأخرج الإمام أحمد في مسنده وأبو يعلي كلاهما ، عن أبي برزة (ر) قال : كنا مع النبي (ص) فسمع صوت غناء فقال : إنظروا ما هذا فصعدت فإذا معاوية وعمرو بن العاص يتغنيان فجئت فأخبرت النبي (ص) فقال : اللهم إركسهما في الفتنة ركسا اللهم دعهما في النار دعا ، وأخرجه الطبراني في الكبير عن إبن عباس (ر) بمثل هذا. ]]>
التاريخ الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2931-(-معاوية-والعاص-يغنون-والنبي-(ص)-يلعنهم-)مصادر-سنية
معاوية يأمر الناس أكل الأموال بالباطل والإنتحار مصادر سنية http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2930-معاوية-يأمر-الناس-أكل-الأموال-بالباطل-والإنتحار-مصادر-سنية&goto=newpost Sun, 24 Sep 2017 19:56:57 GMT معاوية يأمر الناس أكل الأموال بالباطل والإنتحار ) عدد الروايات : ( 5 ) صحيح مسلم - كتاب الإمارة - باب وجوب الوفاء ببيعة الخلفاء الأول فالأول... معاوية يأمر الناس أكل الأموال بالباطل والإنتحار )

عدد الروايات : ( 5 )

صحيح مسلم - كتاب الإمارة - باب وجوب الوفاء ببيعة الخلفاء الأول فالأول

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

1844 - حدثنا : ‏ ‏زهير بن حرب ‏ ‏وإسحق بن إبراهيم ‏ ‏قال : ‏ ‏إسحق ‏ ، أخبرنا : ‏ ‏وقال ‏زهير ‏ ، حدثنا : ‏ ‏جرير ‏ ‏، عن ‏ ‏الأعمش ‏ ‏، عن ‏ ‏زيد بن وهب ‏ ‏، عن ‏ ‏عبد الرحمن بن عبد رب الكعبة ‏ ‏قال : ‏ ‏دخلت المسجد فإذا ‏ ‏عبد الله بن عمرو بن العاص ‏ ‏جالس في ظل ‏ ‏الكعبة ‏ ‏والناس مجتمعون عليه فأتيتهم فجلست إليه ‏ ‏فقال : ‏.... فقلت له : هذا إبن عمك ‏ ‏معاوية ‏ ‏يأمرنا أن نأكل أموالنا بيننا بالباطل ونقتل أنفسنا والله يقول ‏: يا أيها الذين آمنوا لا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل إلا أن تكون تجارة عن تراض منكم ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيما ‏، ‏قال : فسكت ساعة ثم قال : أطعه في طاعة الله وإعصه في معصية الله ....




مسند أحمد - مسند المكثرين - مسند عبد الله بن عمرو بن العاص (ر)

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

6467 - ‏حدثنا : ‏أبو معاوية ‏ ‏، عن ‏ ‏الأعمش ‏ ‏، عن ‏ ‏زيد بن وهب ‏ ‏، عن ‏ ‏عبد الرحمن بن عبد رب الكعبة ‏ ‏قال : ‏ ‏إنتهيت إلى ‏ ‏عبد الله بن عمرو بن العاص ‏ ‏وهو جالس في ظل ‏ ‏الكعبة ‏ ‏فسمعته يقول .... فقلت : هذا إبن عمك ‏ ‏معاوية ‏ ‏يعني يأمرنا بأكل أموالنا بيننا بالباطل وأن نقتل أنفسنا ، وقد قال الله تعالى ‏: ‏يا أيها الذين آمنوا لا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل ‏‏، قال : فجمع يديه فوضعهما على جبهته ثم ‏ ‏نكس ‏ ‏هنية ‏ ‏ثم رفع رأسه ، فقال : ‏ ‏أطعه في طاعة الله وإعصه في معصية الله عز وجل.





إبن كثير - البداية والنهاية - كتاب الفتن والملاحم وأشراط الساعة والأمور العظام يوم القيامة -
ذكر أنواع من الفتن وقعت وستكثر وتتفاقم في آخر الزمان - الجزء : ( 19 ) - رقم الصفحة : ( 90 )

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

- .... قال عبد الرحمن : فلما سمعتها أدخلت رأسي من بين الناس فقلت : إنشدك بالله أنت سمعت هذا من رسول الله (ص) قال : فأشار بيده إلي أذنيه وقال : سمعته أذناي ، ووعاه قلبي قال : فقلت : هذا إبن عمك - يعني معاوية - يأمرنا أن نأكل أموالنا بيننا بالباطل ، وأن نقتل أنفسنا ، وقد قال الله تعالى : يا أيها الذين آمنوا لا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل ، ( النساء : 29 ) قال : فجمع يديه فوضعهما على جبهته ثم نكس هنيهة ، ثم رفع رأسه فقال : أطعه في طاعة الله وإعصه في معصية الله ، ورواه أحمد.




صحيح إبن حبان - كتاب الحضر والإباحة - كتاب الرهن

6061 - أخبرنا : أبو خليفة ، قال : ، حدثنا : محمد بن كثير ، قال : ، حدثنا : سفيان ، عن الأعمش ، عن زيد بن وهب ، عن عبد الرحمن بن عبد رب الكعبة ، قال : سمعت عبد الله بن عمرو ، يحدث في ظل الكعبة ، قال : كنا مع رسول الله (ص) في سفر ، فمنا من ينتضل ، ومنا من هو في مجشره ، ومنا من يصلح خباءه ، إذ نودي بالصلاة جامعة ، فإجتمعنا ، فإذا رسول الله (ص) يخطب يقول : لم يكن قبلي نبي إلاّّ كان حقاً على الله أن يدل أمته على ما هو خير لهم ، وينذرهم ما يعلم أنه شر لهم ، وإن هذه الأمة جعلت عافيتها في أولها ، وسيصيب آخرها بلاءً ، فتجيء فتنة المؤمن ، فيقول : هذه مهلكتي ، ثم تجيء فيقول : هذه مهلكتي ، ثم تنكشف ، فمن أحب منكم أن يزحزح ، عن النار ويدخل الجنة ، فلتدركه منيته وهو مؤمن بالله ، واليوم الآخر ، وليأت إلى الناس الذي يحب أن يؤتى إليه ، ومن بايع إماماًً فأعطاه صفقة يده ، وثمرة قلبه ، فليطعه ما إستطاع ، قال : قلت : هذا إبن عمك معاوية ، يأمرنا أن نأكل أموالنا بيننا بالباطل ، ونهريق دماءنا ، وقال الله : يا أيها الذين آمنوا لا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل وقال : ولا تقتلوا أنفسكم ، قال : ثم سكت ساعة ، ثم قال : أطعه في طاعة الله ، وإعصه في معصية الله.



البيهقي - السنن الكبرى - كتاب القسامة

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

25188 - أخبرنا : محمد بن عبد الله الحافظ ، ثنا : أبوبكر إسماعيل بن محمد الضرير بالري ، ثنا : محمد بن الفرج ، ثنا : عبيد الله بن موسى ، ثنا : الأعمش ، ح قال : ، وأنبأ : أحمد بن جعفر ، ثنا : عبد الله بن أحمد بن حنبل ، حدثني : أبي ، ثنا : وكيع ، ثنا : الأعمش ، عن زيد بن وهب ، عن عبد الرحمن بن عبد رب الكعبة ، عن عبد الله بن عمرو ، قال :.... فقلت : إن إبن عمك معاوية يأمرنا أن نقتل أنفسنا ، وأن نأكل أموالنا بيننا بالباطل ، والله عز وجل يقول : ولا تقتلوا أنفسكم ولا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل ، قال : فوضع جمعه على جبهته ، ثم نكس ، ثم رفع رأسه فقال : أطعه في طاعة الله ، وإعصه في معصية الله .... ]]>
التاريخ الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2930-معاوية-يأمر-الناس-أكل-الأموال-بالباطل-والإنتحار-مصادر-سنية