Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode_alt.php on line 1270
منتدى مولى الموحدين - الحوار مع المخالفين http://www.imamali.net/aqaed/vb/ ar Tue, 17 Oct 2017 09:42:57 GMT vBulletin 60 http://www.imamali.net/aqaed/vb/images/misc/rss.png منتدى مولى الموحدين - الحوار مع المخالفين http://www.imamali.net/aqaed/vb/ بعض اقوال علماء اهل السنة لإثبات تواتر سب بني اُمية للوصي عليه السلام http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2961-بعض-اقوال-علماء-اهل-السنة-لإثبات-تواتر-سب-بني-اُمية-للوصي-عليه-السلام&goto=newpost Thu, 28 Sep 2017 14:59:33 GMT * بعض اقوال* *علماء اهل السنة لإثبات تواتر سب بني* *اُمية للوصي عليه السلام* : *1 :* *المحلى - (ج 5 / ص 86**) : * *واعتلوا بأن الناس كانوا إذا... بعض اقوال علماء اهل السنة لإثبات تواتر سب بني اُمية للوصي عليه السلام :

1 :
المحلى - (ج 5 / ص 86) :
واعتلوا بأن الناس كانوا إذا صلوا تركوهم ولم يشهدوا الخطبة، وذلك لانهم كانوا يلعنون على بن أبى طالب رضى الله عنه، فكان المسلمون يفرون، وحق لهم، فكيف وليس الجلوس للخطبة واجبا

2 :
القرطبي - المفهم لما أشكل من تلخيص كتاب مسلم - (ج 20 / ص 25) :
وقول معاوية لسعد بن أبي وقاص : (( ما منعك أن تسب أبا تراب )) ؛ يدل : على أن مقدم بني أمية كانوا يسبون عليا وينتقصونه ، وذلك كان منهم لما وقر في أنفسهم من أنه أعان على قتل عثمان ، وأنه أسلمه لمن قتله ، بناء منهم على أنه كان بالمدينة ، وأنه كان متمكنا من نصرته . وكل ذلك ظن كذب ، وتأويل باطل غطى التعصب منه وجه الصواب

3 :
ياقوت الحموي - معجم البلدان - (ج 2 / ص 432) :
قال الرهني: وأجل من هذا كله أنه لعن علي بن أبي طالب رضي الله عنه على منابر الشرق والغرب ولم يلعن على منبرها إلا مرة وامتنعوا على بني أمية حتى زادوا في عهدهم أن لا يلعن على منبرهم أحد

4 :
النويري - نهاية الأرب في فنون الأدب - (ج 6 / ص 75) :
قال: وكان من أول ما ابتدأ به عمر بن عبد العزيز أن ترك سب علي بن أبي طالب رضي الله عنه على المنابر، وكان يسب في أيام بني أمية إلى أن ولي عمر فترك ذلك، وأبد له بقول الله عز وجل: " إنَّ الله يأْمُرُ بالعَدْلِ والإحسان وإيتاء ذي القرْبَى ويَنْهَى عن الفحشاء والْمُنْكَرِ والبغْي يعِظكم لعلكم تذكرون " . فحل ذلك عند الناس محلاً حسنا، وأكثروا مدح عمر بسببه

5 :
العبدري - المدخل - (ج 2 / ص 413) :
وأما ترضي الخطيب في خطبته عن الخلفاء من الصحابة وبقية العشرة وباقي الصحابة وأمهات المؤمنين وعترة النبي صلى الله عليه وسلم رضي الله عنهم أجمعين فهو من باب المندوب لا من باب البدعة وإن كان لم يفعله النبي صلى الله عليه وسلم ولا الخلفاء بعده ولا الصحابة رضي الله عنهم لكن فعله عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه لأمر كان وقع قبله وذلك أن بعض بني أمية كانوا يسبون بعض الخلفاء من الصحابة رضي الله عنهم أجمعين على المنابر في خطبتهم ، فلما أن ولي عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه أبدل مكان ذلك الترضي عنهم . وقد قال مالك رضي الله عنه في حقه هو إمام هدى وأنا أقتدي به

6 :
ابن رجب الحنبلي - فتح الباري لابن رجب - (ج 6 / ص 231) :
ولو شرع الإمام في خطبته في كلام مباح أو مستحب كالدعاء ، فإنه يستمع له وينصت ، وهذا قول جمهور العلماء، منهم : عطاء وغيره .
ولأصحابنا ثلاثة أوجه : أحدها : تحريم الكلام في الحالين . والثاني : لا يحرم . والثالث : أن كان مستحبا كالدعاء حرم الكلام معه ، وإن كان مباحا لم يحرم .
فأما أن تكلم بكلام محرم ، كبدعة أو كسب السلف ، كما كان يفعله بنو أمية ، سوى عمر بن عبد العزيز -رحمة الله عليه - ، فقالت طائفة : يلحق بالخطب وينصت له، روي عن عمرو بن مرة وقتادة

7 :
السرخسي - المبسوط - (ج 2 / ص 358) :
فقد كانت الخطبة بعد الصلاة في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم والخلفاء الراشدين حتى أحدث بنو أمية الخطبة قبل الصلاة لأنهم كانوا في خطبتهم يتكلمون بما لا يحل فكان الناس لا يجلسون بعد الصلاة لسماعها فأحدثوها قبل الصلاة ليسمعها الناس


8 :
ابن الطقطقي - الفخري في الآداب السلطانية - (ج 1 / ص 47) :
وكان عمر بن عبد العزيز من خيار الخلفاء عالماً زاهداً عابداً تقياً ورعاً، سار سيرةً مرضيةً ومضى حميداً. هو الذي قطع السب عن أمير المؤمنين، صلوات الله عليه وسلامه، وكان بنو أمية يسبونه على المنابر


9 :
ابن حجر العسقلاني - فتح الباري لابن حجر - (ج 10 / ص 499) :
قال أحمد وإسماعيل القاضي والنسائي وأبو علي النيسابوري لم يرد في حق أحد من الصحابة بالأسانيد الجياد أكثر مما جاء في علي وكأن السبب في ذلك أنه تأخر ، ووقع الاختلاف في زمانه وخروج من خرج عليه ، فكان ذلك سببا لانتشار مناقبه من كثرة من كان بينها من الصحابة ردا على من خالفه ، فكان الناس طائفتين ، لكن المبتدعة قليلة جدا . ثم كان من أمر علي ما كان فنجمت طائفة أخرى حاربوه ، ثم اشتد الخطب فتنقصوه واتخذوا لعنه على المنابر سنة ، ووافقهم الخوارج على بغضه وزادوا حتى كفروه ، مضموما ذلك منهم إلى عثمان

11 :
السيوطي - تاريخ الخلفاء - (ج 1 / ص 99) :
وقال غيره كان بنو أمية يسبون علي بن أبي طالب في الخطبة فلما ولي عمر ابن عبد العزيز أبطله وكتب إلى نوابه بإبطاله وقرأ مكانه " إن الله يأمر بالعدل والإحسان " " النحل: 90 " الآية فاستمرت قراءتها في الخطبة إلى الآن.

12 :
المناوي - فيض القدير - (ج 3 / ص 20) :
ومع ذلك فقابل بنو أمية عظيم هذه الحقوق بالمخالفة والعقوق فسفكوا من أهل البيت دماءهم وسبوا نساءهم وأسروا صغارهم وخربوا ديارهم وجحدوا شرفهم وفضلهم واستباحوا سبهم ولعنهم فخالفوا المصطفى صلى الله عليه وسلم في وصيته وقابلوه بنقيض مقصوده وأمنيته فوا خجلهم إذا وقفوا بين يديه ويا فضيحتهم يوم يعرضون عليه

13 :
علي القاري - مرقاة المفاتيح - (ج 5 / ص 48) :
وما أحسن فعل عمر بن عبد العزيز حيث جعل مكان سب أهل البيت الصادر من بني أمية فوق المنابر هذه الآية الشريفة في آخر الخطبة إن الله يأمر بالعدل والإحسان وايتاء ذي القربى وينهي عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون النحل فهذه هي البدعة الحسنة بل السنة المستحسنة

14 :
المحبي - خلاصة الأثر في أعيان القرن الحادي عشر - (ج 2 / ص 122) :
وقرأت في بعض مجاميعه بخطه قال جرى لي يوماً في بعض الأندية أنه ذكر أشج بني مروان عمر بن عبد العزيز وما فعله وهو خليفة من أمره بالكف عن لعن أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه على المنابر مدة تزيد على سبعين عاماً كما هو مشهور

15 :
الإتليدي - إعلام الناس بما وقع للبرامكة - (ج 1 / ص 27) :
كان، رضي الله عنه عفيفاً زاهداً ناسكاً عابداً مؤمناً تقياً صادقاً، أزال ما كانت بنو أمية تذكر به علياً رضي الله عنه، على المنابر وجعل مكان ذلك قوله تعالى: " إن الله يأمر بالعدل والإحسان " الآية

16 :
خير الدين الزركلي - الأعلام للزركلي - (ج 5 / ص 50) :
وسكن الناس في أيامه، فمنع سب علي بن أبي طالب (وكان من تقدمه من الامويين يسبونه على المنابر) ولم تطل مدته، قيل: دس له السم وهو بدير سمعان من أرض المعرة، فتوفي به.
ومدة خلافته سنتان ونصف.

17 :
ابن عبد البر- الإستيعاب في معرفة الأصحاب - (ج 1 / ص 344) :
وأهل السنة اليوم على ما ذكرت لك من تقديم أبي بكر في الفضل على عمر وتقديم عمر على عثمان وتقديم عثمان على علي رضي الله عنهم وعلى هذا عامة أهل الحديث من زمن أحمد بن حنبل إلا خواص من جلة الفقهاء وأئمة العلماء فإنهم على ما ذكرنا عن مالك ويحيى القطان وابن معين فهذا ما بين أهل الفقه والحديث في هذه المسألة وهم أهل السنة. وأما اختلاف سائر المسلمين في ذلك فيطول ذكره وقد جمعه قوم وقد كان بنو أمية ينالون منه وينقصونه فما زاده الله بذلك إلا سموا وعلواً ومحبةً عند العلماء

18 :
مصعب الزبيري - نسب قريش - (ج 1 / ص 17) :
وكان عبد الملك بن مروان قد غضب غضبة؛ فكتب إلى هشام بن إسماعيل بن هشام بن الوليد ابن المغيرة، وهو عامله على المدينة، وكانت بنت هشام بن إسماعيل زوجة عبد الملك وأم ابنه هشام، فكتب إليه أن: " أقم آل علي يشتمون علي بن أبي طالب، وأقم آل علي وآل عبد الله بن الزبير ذلك، وكتبوا وصاياهم؛ فركبت أخت لهشام، وكانت جزلة عاقلة، وقالت: " يا هشام! أتراك الذي تهلك عشيرته على يديه؟ راجع أمير المؤمنين! " قال: " ما أنا بفاعل! " قالت: " فإن كان لا بد من أمر، فمر آل علي يشتمون آل الزبير، ومر آل الزبير يشتمون آل علي! " قال: " هذه أفعلها! " قال : فاستبشر الناس بذلك، وكانت أهون عليهم. فكان أول من أقيم إلى جانب المرمر الحسن بن الحسن بن علي؛ وكان رجلاً رقيق البشرة، عليه يومئذ قميص كتان رقيق؛ فقال لهشام: " تكلم! سب آل الزبير! " فقال: " إن لهم رحماً أبلها ببلاها. وأربها بربابها! يا قوم! مالي أدعوكم إلى النجاة وتدعونني إلى النار " فقال هشام لحرسي عنده: " اضرب! " فضربه سوطاً واحداً من فوق قميصه؛ فخلص إلى جلده، فشرحه، حتى سال دمه تحت قدمه في المرمر. فقام أبو هاشم عبد الله بن محمد بن علي، فقال: " أنا دونه! أكفيك، أيها الأمير، في آل الزبير وشتمهم! " ولم يحضر علي بن الحسين. قالوا: كان مريضاً، أو تمارض؛ ولم يحضر عامر بن عبد الله بن الزبير؛ فهم هشام أن يرسل إليه فقيل: " إنه لا يفعل؛ أتقتله؟ " فأمسك عنه. وحضر من آل الزبير من كفاه. وكان عامر قول: " إن الله لم يرفع شيئاً، فاستطاع أحد خفضه. انظروا إلى ما يصنع بنو أمية بالناس: يخفضون علياً، ويغرون بشتمه! وما يريد الله بذلك إلا رفعه!


يتبع ]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2961-بعض-اقوال-علماء-اهل-السنة-لإثبات-تواتر-سب-بني-اُمية-للوصي-عليه-السلام
ابن جبرين-معاويةابن ابي سفيان-اقر بسب عليا وحصل باقراره سب علي- http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2960-ابن-جبرين-معاويةابن-ابي-سفيان-اقر-بسب-عليا-وحصل-باقراره-سب-علي&goto=newpost Thu, 28 Sep 2017 14:56:46 GMT ابن جبرين-معاويةابن ابي سفيان-اقر بسب عليا وحصل باقراره سب علي- *الرياض النديةعلى شرحالعقيدة الطحاويه* *تاليف ابي العز* *الدمشقي* *تعليق ابن... ابن جبرين-معاويةابن ابي سفيان-اقر بسب عليا وحصل باقراره سب علي-

الرياض النديةعلى شرحالعقيدة الطحاويه
تاليف ابي العز الدمشقي
تعليق ابن جبرين
الجزءالخامس
ص28
يقول التالي
الا انه يلام لانه اقر بسب عليــــــــــــــــــــــا-ع- وحصل باقراره سب علي في خلافته في العراق ]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2960-ابن-جبرين-معاويةابن-ابي-سفيان-اقر-بسب-عليا-وحصل-باقراره-سب-علي
( معاوية يسب ويأمر بسب الإمام علي (ع) مصادر سنية http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2959-(-معاوية-يسب-ويأمر-بسب-الإمام-علي-(ع)-مصادر-سنية&goto=newpost Thu, 28 Sep 2017 14:53:29 GMT ( معاوية يسب ويأمر بسب الإمام علي (ع) ) عدد الروايات : ( 10 ) صحيح مسلم - كتاب فضائل الصحابة - باب من فضائل علي بن أبي طالب (ر) ‏2404 -... ( معاوية يسب ويأمر بسب الإمام علي (ع) )

عدد الروايات : ( 10 )

صحيح مسلم - كتاب فضائل الصحابة - باب من فضائل علي بن أبي طالب (ر)

‏2404 - حدثنا : ‏ ‏قتيبة بن سعيد ‏ ‏ومحمد بن عباد ‏ ‏وتقارباً في اللفظ ‏ ‏قالا ، حدثنا : ‏ ‏حاتم وهو إبن إسماعيل ‏ ‏، عن ‏ ‏بكير بن مسمار ‏ ‏، عن ‏ ‏عامر بن سعد بن أبي وقاص ‏ ‏، عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏قال : ‏أمر ‏ ‏معاوية بن أبي سفيان ‏ ‏سعداًً ‏، ‏فقال : ما منعك أن تسب ‏ ‏أبا التراب ‏، ‏فقال : أما ما ذكرت ثلاثاًً قالهن له رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏فلن أسبه لأن تكون لي واحدة منهن أحب إلي : من ‏ ‏حمر النعم ‏ سمعت رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏يقول له ‏ ‏خلفه ‏ ‏في بعض مغازيه ، فقال له ‏ ‏علي ‏ ‏يا رسول الله ‏ ‏خلفتني ‏ ‏مع النساء والصبيان ، فقال له رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏أما ‏ ‏ترضى أن تكون مني بمنزلة ‏ ‏هارون ‏ ‏من ‏ ‏موسى ‏ ‏إلاّ أنه لا نبوة بعدي ، وسمعته يقول يوم ‏ ‏خيبر : ‏لأعطين الراية رجلاًًً يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله ، قال : فتطاولنا لها ، فقال : إدعوا لي ‏ ‏علياًً ‏ ‏فأتي به ‏ ‏أرمد ، ‏فبصق في عينه ودفع الراية إليه ففتح الله عليه ولما نزلت هذه الآية ‏: فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ‏دعا رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏علياًً ‏ ‏وفاطمة ‏ ‏وحسناًً ‏ ‏وحسيناًًً ‏، ‏فقال : اللهم هؤلاء أهلي.




سنن الترمذي - كتاب المناقب عن - باب مناقب علي بن أبي طالب (ر)

‏3724 - حدثنا : ‏ ‏قتيبة ‏ ، حدثنا : ‏ ‏حاتم بن إسماعيل ‏ ‏، عن ‏ ‏بكير بن مسمار ‏ ‏، عن ‏ ‏عامر بن سعد بن أبي وقاص ‏ ‏، عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏قال : ‏أمر ‏ ‏معاوية بن أبي سفيان ‏ ‏سعداًً ‏، ‏فقال : ما يمنعك أن تسب ‏ ‏أبا تراب ‏، ‏قال : أما ما ذكرت ثلاثاًً قالهن رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏فلن أسبه لأن تكون لي واحدة منهن أحب إلي : من ‏ ‏حمر النعم ‏ ‏سمعت رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏يقول ‏ ‏لعلي ‏ ‏وخلفه في بعض مغازيه ، فقال له ‏ ‏علي ‏ ‏يا رسول الله تخلفني مع النساء والصبيان ، فقال رسول الله ‏ (ص) ‏: ‏أما ‏ ‏ترضى أن تكون مني بمنزلة ‏ ‏هارون ‏ ‏من ‏ ‏موسى ‏ ‏إلاّ أنه لا نبوة بعدي ، وسمعته يقول يوم ‏ ‏خيبر : ‏لأعطين ‏ ‏الراية ‏ ‏رجلاًًً يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله ، قال : ‏ ‏فتطاولنا ‏ ‏لها ، فقال : إدعوا لي ‏ ‏علياًً ‏ ‏فأتاه وبه رمد فبصق في عينه فدفع ‏ ‏الراية ‏ ‏إليه ففتح الله عليه وأنزلت هذه ‏ ‏الآية :‏ ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم ،‏ الآية ، دعا رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏علياًً ‏ ‏وفاطمة ‏ ‏وحسناًً ‏ ‏وحسيناًًً ‏، ‏فقال : اللهم هؤلاء أهلي ‏، قال ‏أبو عيسى ‏: هذا ‏ ‏حديث حسن صحيح غريب ‏ ‏من هذا الوجه.




سنن إبن ماجه - كتاب المقدمة - أبواب في فضائل أصحاب رسول الله (ص) - باب فضل علي بن أبي طالب (ر)

‏121 - حدثنا : ‏ ‏علي بن محمد ‏، ‏حدثنا : ‏أبو معاوية ‏ ، حدثنا : ‏ ‏موسى بن مسلم ‏ ‏، عن ‏ ‏إبن سابط وهو عبد الرحمن ‏ ‏، عن ‏ ‏سعد بن أبي وقاص ، قال : قدم ‏ ‏معاوية ‏ ‏في بعض حجاته فدخل عليه ‏ ‏سعد ‏ ‏فذكروا ‏ ‏علياًً ‏ ‏فنال منه فغضب ‏ ‏سعد ‏، ‏وقال : تقول هذا لرجل سمعت رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏يقول : من كنت ‏ ‏مولاه ‏ ‏فعلي ‏ ‏مولاه ‏ ‏وسمعته يقول : أنت مني بمنزلة ‏ ‏هارون ‏ ‏من ‏ ‏موسى ‏ ‏إلاّ أنه لا نبي بعدي ، وسمعته يقول : لأعطين الراية اليوم رجلاًًً يحب الله ورسوله. ‏




مستدرك الحاكم - كتاب معرفة الصحابة (ر) - ذكر بعض فضائل علي (ر) - رقم الحديث : ( 4632 )

4552 - حدثنا : أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا : محمد بن سنان القزاز ، ثنا : عبيد الله بن عبد المجيد الحنفي وأخبرني : أحمد بن جعفر القطيعي ، ثنا : عبد الله بن أحمد بن حنبل ، حدثني : أبي ، ثنا : أبوبكر الحنفي ، ثنا : بكير بن مسمار قال : سمعت : معاوية لسعد بن أبي وقاص (ر) : ما يمنعك أن تسب إبن أبي طالب قال : فقال : لا أسب ما ذكرت ثلاثاًً قالهن له رسول الله (ص) : لأن تكون لي واحدة منهن أحب إلي : من حمر النعم ، قال له معاوية : ما هن يا أبا إسحاق قال : لا أسبه ما ذكرت حين نزل عليه الوحي فأخذ علياًً وإبنيه وفاطمة فأدخلهم تحت ثوبه ، ثم قال : رب إن هؤلاء أهل بيتي ، ولا أسبه ما ذكرت حين خلفه في غزوة تبوك غزاها رسول الله (ص) ، فقال له علي : خلفتني مع الصبيان و النساء قال : ألا ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ، إلاّ أنه لا نبوة بعدي ، ولا أسبه ما ذكرت يوم خيبر قال رسول الله (ص) : لأعطين هذه الراية رجلاًًً يحب الله ورسوله ويفتح الله على يديه فتطاولنا لرسول الله (ص) ، فقال : أين علي ؟ ، قالوا : هو أرمد فقال : إدعوه فدعوه فبصق في وجهه ، ثم أعطاه الراية ففتح الله عليه قال : فلا والله ما ذكره معاوية حتى خرج من المدينة ، هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه بهذه السياقة ، وقد إتفقا جميعاًًً على إخراج حديث المؤاخاة وحديث الراية.




إبن تيمية - منهاج السنة النبوية - الجزء : ( 5 ) - رقم الصفحة : ( 42 )

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

- .... وأما حديث سعد لما أمره معاوية بالسب فأبى فقال : ما منعك أن تسب علي بن أبي طالب فقال : ثلاث قالهن رسول الله (ص) فلن أسبه لأن يكون لي واحدة منهن أحب إلي من حمر النعم ، الحديث ، فهذا حديث صحيح رواه مسلم في صحيحه.




الألباني - كتب تخريج الحديث النبوي الشريف - رقم الحديث : ( 98 )

نوع الحديث : صـحـيـح

- نص الحديث 118 : حدثنا : علي بن محمد ، حدثنا : أبو معاوية ، حدثنا : موسى بن مسلم ، عن إبن سابط وهو عبد الرحمن ، عن سعد بن أبي وقاص قال : قدم معاوية في بعض حجاته فدخل عليه سعد فذكروا علياًً فنال منه فغضب سعد ، وقال : تقول هذا لرجل سمعت رسول الله (ص) : يقول : من كنت مولاه فعلي مولاه وسمعته يقول : أنت مني بمنزلة هارون من موسى ، إلاّ أنه لا نبي بعدي ، وسمعته يقول : لأعطين الراية اليوم رجلاًًً يحب الله ورسوله ، صحيح ، ( الصحيحة 335/4 الكتاب صحيح سنن إبن ماجة بإختصار السند ).




إبن كثير - البداية والنهاية - سنة أربعين من الهجرة النبوية - باب ذكر شيء من فضائل أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ر) -
حديث رد الشمس له حتى صلى العصر - الجزء : ( 11 ) - رقم الصفحة : ( 90 )

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

- قال الإمام أحمد‏ ، حدثنا : علي بن عاصم ، قال حصين‏ :‏ ، أنا : علي ، عن هلال بن يساف ، عن عبد الله بن ظالم المازني قال :‏ لما خرج معاوية من الكوفة إستعمل المغيرة بن شعبة قال :‏ فأقام خطباء يقعون في علي ، قال :‏ وأنا إلى جنب سعيد بن زيد بن عمر بن نفيل ، قال :‏ فغضب فقام وأخذ بيدي وتبعته‏ ، فقال :‏ ألا ترى إلى هذا الرجل الظالم لنفسه الذي يأمر بلعن رجل من أهل الكوفة ، وإشهد على التسعة أنهم من أهل الجنة ، ولو شهدت على العاشر لم أثم‏ ، قال :‏ قلت : وما ذاك‏؟‏ ، قال :‏ قال رسول الله (ص) :‏ ‏ ‏إثبت حراء فليس عليك إلاّ نبي أو صديق أو شهيد‏ ‏‏، قال :‏ قلت : من هم‏؟‏ فقال :‏ رسول الله (ص) وأبوبكر ، وعمر ، وعثمان ، وعلي ، والزبير ، وطلحة ، وعبد الرحمن بن عوف ، وسعد بن مالك‏ ، قال :‏ قلت : ومن العاشر‏؟‏ ، قال :‏ قال :‏ أنا وينبغي أن يكتب هاهنا حديث أم سلمة المتقدم قريباًً أنها قالت : لأبي عبد الله الجدلي ‏:‏ أيسب رسول الله فيكم على المنابر‏؟‏ الحديث ، رواه أحمد‏.‏




النسائي - السنن الكبرى - كتاب الخصائص

7169 - أخبرنا : قتيبة بن سعيد ، وهشام بن عمار قالا : ، حدثنا : حاتم ، عن بكير بن مسمار ، عن عامر بن سعد بن أبي وقاص قال : أمر معاوية سعداًً ، فقال : ما منعك أن تسب أبا تراب ؟ ، قال : أما ما ذكرت ثلاثاًً قالهن رسول الله (ص) فلن أسبه ، لأن تكون لي واحدة منهن أحب إلي : من حمر النعم ، سمعت رسول الله (ص) : يقول له ، وخلفه في بعض مغازيه ، فقال له علي : يا رسول الله تخلفني مع النساء والصبيان ؟ ، فقال له رسول الله (ص) : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ، إلاّ أنه لا نبوة بعدي ؟ وسمعته يقول : في يوم خيبر : لأعطين الراية رجلاًًً يحب الله ورسوله ، ويحبه الله ورسوله فتطاولنا لها ، فقال : إدعوا لي علياًً فأتي به أرمد ، فبصق في عينيه ، ودفع الراية إليه ، ولما نزلت ، زاد هشام : إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت دعا رسول الله (ص) علياًً ، وفاطمة ، وحسناًً ، وحسيناًًً ، فقال : اللهم ، يعني هؤلاء أهلي.


يتبع ]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2959-(-معاوية-يسب-ويأمر-بسب-الإمام-علي-(ع)-مصادر-سنية
حد من حدود الله متروك/مصادر سنية http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2948-حد-من-حدود-الله-متروك-مصادر-سنية&goto=newpost Wed, 27 Sep 2017 19:38:15 GMT حد من حدود الله متروك ذكر الماوردي وآخرون: إن معاوية أتى بلصوص فقطعهم حتى بقي واحد من بينهم فقال: يميني أمير المؤمنين أعيذها * بعفوك أن تلقى نكالا... حد من حدود الله متروك
ذكر الماوردي وآخرون: إن معاوية أتى بلصوص فقطعهم حتى بقي واحد من بينهم فقال:
يميني أمير المؤمنين أعيذها * بعفوك أن تلقى نكالا يبينها
يدي كانت الحسناء لو تم سترها * ولا تعدم الحسناء عينا يشينها
فلا خير في الدنيا وكانت حبيبة * إذا ما شمالي فارقتها يمينها
فقال معاوية: كيف أصنع بك؟ قد قطعنا أصحابك. فقالت أم السارق: يا أمير
____________
(1) أخرجه الحفاظ بإسناد رجاله كلهم ثقات صححه الحاكم والذهبي.
(2) حلية الأولياء 1: 68.
(3) أخرجه البخاري ومسلم والترمذي وابن ماجة والنسائي والحاكم والدارقطني وغيرهم في الصحاح والمسانيد.
لمؤمنين إجعلها في ذنوبك التي تتوب منها. فخلى سبيلها، فكان أول حد ترك في الاسلام (1).
قال الأميني: أفهل عرف معاوية من هذا اللص خصوصية استثنته من حكم الكتاب النهائي العام " السارق والسارقة فاقطعوا أيديهما "؟! أم أن الرأفة بأمه تركت حدا من حدود الله لم يقم؟! وفي الذكر الحكيم: من يتعد حدود الله فقد ظلم نفسه (2) تلك حدود الله فلا تعتدوها، ومن يتعد حدود الله فأولئك هم الظالمون (3) ومن يعص الله ورسوله ويتعد حدوده يدخله نارا خالدا فيها (4) أم أنه كان لمعاوية مؤمن من العقاب غدا وإن تعمد اليوم بإلغاء حد من حدود الله؟ وهل نية التوبة عن المعصية تبيح اجتراح تلك السيئة؟ أن هذا لشيئ عجاب، ومن ذا الذي طمنه بأنه سيوفق للتوبة عنها ولا يحول بينه وبينها ذنوب تسلبه التوفيق، أو عظائم تسلبه الإيمان، أو استخفاف بالشريعة ينتهي به إلى نار الخلود؟ ويظهر منه أن التعمد باقتراف الذنوب بأمل التوبة كان مطردا عند معاوية، وهذا مما يخل بأنظمة الشريعة، ونواميس الدين، وطقوس الاسلام، فإن النفوس الشريرة إنما تترك أكثر المعاصي خوفا من العقوبة الفعلية، فإن زحزحت عنها بأمثال هذه التافهات لم يبق محظور - يفسد النفوس، ويقلق السلام، ويعكر صفو الاسلام - إلا وقد عمل به، و هذا نقص لغاية التشريع، وإقامة الحدود الكابحة لجماح الجرأة على الله ورسوله.
وهب أن التوبة مكفرة للعصيان في الجملة، ولكن من ذا الذي أنبأه إنها من تلك التوبة المقبولة؟ إنما التوبة على الله للذين يعملون السوء بجهالة ثم يتوبون من قريب فأولئك يتوب الله عليهم، وكان الله عليما حكيما، وليست التوبة للذين يعملون السيئات حتى إذا حضر أحدهم الموت قال إني تبت الآن ولا الذين يموتون وهم كفار، أولئك أعتدنا لهم عذابا أليما (5).
____________
(1) الأحكام السلطانية ص 219، تاريخ ابن كثير 8: 136، محاضرة السكتواري ص 164.
(2) سورة الطلاق: 1.
(3) سورة البقرة: 229.
(4) سورة النساء: 14.
(5) سورة النساء: 17، 18.
]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2948-حد-من-حدود-الله-متروك-مصادر-سنية
أحدوثة تقديم الخطبة على الصلاة/مصادر سنية http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2947-أحدوثة-تقديم-الخطبة-على-الصلاة-مصادر-سنية&goto=newpost Wed, 27 Sep 2017 19:37:20 GMT . أحدوثة تقديم الخطبة على الصلاة قال الزرقاني في شرح الموطأ 1: 324 في بيان كون الصلاة قبل الخطبة في العيدين: ____________ (1) في فضل الشهور... .
أحدوثة تقديم الخطبة على الصلاة
قال الزرقاني في شرح الموطأ 1: 324 في بيان كون الصلاة قبل الخطبة في العيدين:
____________
(1) في فضل الشهور والأيام والليالي للشيخ شهاب الدين أحمد بن أبي بكر الحموي الشهير بالرسام.
ففي الصحيحين عن ابن عباس شهدت العيد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي بكر وعمر فكلهم كانوا يصلون قبل الخطبة، واختلف في أول من غير ذلك، ففي مسلم عن طارق بن شهاب: أول من بدأ بالخطبة يوم العيد قبل الصلاة مروان، وفي رواية ابن المنذر بسند صحيح عن الحسن البصري: أول من خطب قبل الصلاة عثمان صلى بالناس ثم خطبهم أي على العادة فرأى ناسا لم يدركوا الصلاة ففعل ذلك أي صار يخطب قبل الصلاة، وهذه العلة غير التي اعتل بها مروان لأن عثمان راعى مصلحة الجماعة في إدراكهم الصلاة، وأما مروان فراعى مصلحتهم في إسماعهم الخطبة، لكن قيل: إنهم في زمنه كانوا يتعمدون ترك سماعهم لما فيها من سب من لا يستحق السب والافراط في مدح بعض الناس، فعلى هذا إنما راعى مصلحة نفسه، ويحتمل أن عثمان، فعل ذلك أحيانا بخلاف مروان فواظب عليه فلذا نسب إليه، وعن عمر مثل فعل عثمان، قال عياض ومن تبعه: لا يصح عنه. وفيه نظر لأن عبد الرزاق وابن أبي شيبة روياه جميعا عن ابن عيينة عن يحيى بن سعيد الأنصاري عن يوسف بن عبد الله بن سلام، وهذا إسناد صحيح، لكن يعارضه حديثا ابن عباس وابن عمر، فإن جمع بوقوع ذلك منه نادرا و إلا فما في الصحيحين أصح.
وأخرج الشافعي عن عبد الله بن يزيد نحو حديث ابن عباس وزاد حتى قدم معاوية فقدم الخطبة، وهذا يشير إلى أن مروان إنما فعل ذلك تبعا لمعاوية، لأنه كان أمين المدينة من جهته، وروى عبد الرزاق عن ابن جريج عن الزهري: أول من أحدث الخطبة قبل الصلاة في العيد معاوية، وروى ابن المنذر عن ابن سيرين: أول من فعل ذلك زياد بالبصرة. قال عياض: ولا مخالفة بين هذين الأثرين وأثر مروان لأن كلا من مروان وزياد كان عاملا لمعاوية فيحمل على أنه ابتدأ ذلك وتبعه عماله. ا هـ
وقال السكتواري في محاضرة الأوائل ص 144: أول من بدأ بالخطبة قبل الصلاة معاوية، وجرى ذلك في الأمراء المروانية كمروان وزياد وهو فعله بالعراق، و معاوية بالمدينة شرفها الله تعالى.
قال الأميني: مر في الجزء الثامن ص 164 - 171 بيان السنة الثابتة في خطبة العيدين، وانها بعد الصلاة كما مضى عليه الرسول الأمين صلى الله عليه وآله واتبعه الشيخان و
عثمان ردحا من أيامه ثم حداه عيه عن تلفيق الخطبة بصورة مرضية، فكانت الناس تتفرق عن استماعها، إلى تقديمها على الصلاة ليمنعهم انتظارهم لها عن الانجفال، ثم اقتص أثره عماله والمتغلبون على الأمة من بعد من بني أبيه وإن افترقت العلة فيهم عنها فيه، فإنهم لما طغوا في البلاد طفقوا يسبون أمير المؤمنين عليا عليه السلام في خطبهم، فكان الحضور لا يستبيحون ذلك فيتفرقون، فبدا لهم تقديمها لإسماع الناس.
وأول من أحدث أحدوثة السب هو معاوية، فالشنعة عليه في المقام أعظم ممن بدل السنة قبله، فإنه وإن تابع البادي على البدعة غير أنه قرنها بأخرى شوهاء شنعاء، فأمعن النظرة في تطبيق هذه البدعة بصورتها الأخيرة على ما صح عن رسول الله صلى الله عليه وآله من قوله:
من سب عليا فقد سبني ومن سبني فقد سب الله (1) وقوله صلى الله عليه وآله: لا تسبوا عليا فإنه ممسوس بذات الله (2) ثم ارجع البصر كرتين إلى أنه هل يباح لأي مسلم أن يجتهد بجواز سب مولانا أمير المؤمنين تجاه نص الكتاب العزيز في تطهيره وولايته ومودته وكونه نفس النبي الأقدس صلى الله عليه وآله، تجاه هذا النص الجلي الخاص له عليه السلام والنصوص العامة الواردة في سباب المؤمن مثل قوله صلى الله عليه وآله وسلم: سباب المسلم فسوق؟! (3) وهل يشك مسلم أن أمير المؤمنين أول المسلمين وأولاهم بهم من أنفسهم وهو أميرهم وسيدهم؟! ]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2947-أحدوثة-تقديم-الخطبة-على-الصلاة-مصادر-سنية
ترك التكبير المسنون في الصلوات/مصادر سنية http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2946-ترك-التكبير-المسنون-في-الصلوات-مصادر-سنية&goto=newpost Wed, 27 Sep 2017 19:35:18 GMT ترك التكبير المسنون في الصلوات أخرج الطبراني (وفي نيل الأوطار: الطبري) عن أبي هريرة: إن أول من ترك التكبير معاوية، وروى أبو عبيد: إن أول من تركه... ترك التكبير المسنون في الصلوات
أخرج الطبراني (وفي نيل الأوطار: الطبري) عن أبي هريرة: إن أول من ترك التكبير معاوية، وروى أبو عبيد: إن أول من تركه زياد.
وأخرج ابن أبي شيبة من طريق سعيد بن المسيب أنه قال: أول من نقص التكبير معاوية. (1)
قال ابن حجر في فتح الباري 2: 215: هذا لا ينافي الذي قبله، لأن زيادا تركه بترك معاوية. وكان معاوية تركه بترك عثمان (2)، وقد حمل ذلك جماعة من أهل العلم على الاخفاء.
وفي الوسائل إلى مسامرة الأوائل ص 15: أول من نقص التكبير معاوية كان إذا قال: سمع الله لمن حمده. انحط إلى السجود فلم يكبر، وأسنده العسكري عن الشعبي، وأخرج ابن أبي شيبة عن إبراهيم قال: أول من نقص التكبير زياد.
وفي نيل الأوطار للشوكاني 2: 266: هذه الروايات غير متنافية، لأن زيادا تركه بترك معاوية، وكان معاوية تركه بترك عثمان وقد حمل ذلك جماعة من أهل العلم على الاخفاء، وحكى الطحاوي: إن بني أمية كانوا يتركون التكبير في الخفض دون الرفع، وما هذه بأول سنة تركوها.
وأخرج الشافعي في كتابه " الأم " 1: 93 من طريق أنس بن مالك قال: صلى معاوية بالمدينة صلاة فجهر فيها بالقرائة فقرأ بسم الله الرحمن الرحيم لأم القرآن ولم يقرأ بها للسورة التي بعدها حتى قضى تلك القرائة، ولم يكبر حين يهوي حتى قضى تلك - الصلاة، فلما سلم ناداه من سمع ذلك من المهاجرين من كل مكان: يا معاوية؟ أسرقت الصلاة أم نسيت؟ فلما صلى بعد ذلك قرأ بسم الله الرحمن الرحيم للسورة التي بعد أم القرآن وكبر حين يهوي ساجدا.
وأخرج في كتاب " الأم " 1: 94. من طريق عبيد بن رفاعة: أن معاوية قدم المدينة
____________
(1) فتح الباري 2: 215، تاريخ الخلفاء للسيوطي ص 134، نيل الأوطار 2: 266، شرح الموطأ للزرقاني 1: 145.
(2) أخرج حديثه أحمد في مسنده من طريق عمران كما يأتي في المتن بعيد هذا
فصلى بهم فلم يقرأ ببسم الله الرحمن الرحيم ولم يكبر إذا خفض وإذا رفع، فناداه المهاجرون حين سلم والأنصار: أن يا معاوية! سرقت صلاتك؟ أين بسم الله الرحمن الرحيم؟ وأين التكبير إذا خفضت وإذا رفعت؟ فصلى بهم صلاة أخرى، فقال: ذلك فيما الذي عابوا عليه.
وأخرجه من طريق أنس صاحب " الانتصار " كما في البحر الزخار 1: 249.
قال الأميني: تنم هذه الأحاديث عن أن البسملة لم تزل جزئا من السورة منذ نزول القرآن الكريم، وعلى ذلك تمرنت الأمة، وانطوت الضمائر، وتطامنت العقائد، و لذلك قال المهاجرون والأنصار لما تركها معاوية: إنه سرق ولم يتسن لمعاوية أن يعتذر لهم بعدم الجزئية حتى التجأ إلى إعادة الصلاة مكللة سورتها بالبسملة، أوانه إلتزم بها في بقية صلواته، ولو كان هناك يومئذ قول بتجرد السورة عنها لاحتج به معاوية لكنه قول حادث ابتدعوه لتبرير عمل معاوية ونظرائه من الأمويين الذين اتبعوه بعد تبين الرشد من الغي.
وأما التكبير عند كل هوي وانتصاب فهي سنة ثابتة عن رسول الله صلى الله عليه وآله عرفها الصحابة كافة فأنكروا على معاوية تركها، وعليها كان عمل الخلفاء الأربعة، واستقر عليها إجماع العلماء وهي مندوبة عندهم عدا ما يؤثر عن أحمد في إحدى الروايتين عنه من وجوبها وكذلك عن بعض أهل الظاهر، وإليك جملة مما ورد في المسألة:
1 - عن مطرف بن عبد الله قال: صليت خلف علي بن أبي طالب رضي الله عنه أنا وعمران بن حصين فكان إذا سجد كبر، وإذا رفع رأسه كبر، وإذا نهض من الركعتين كبر، فلما قضى الصلاة أخذ بيدي عمران بن حصين فقال: قد ذكرني هذا صلاة محمد، أو قال:
لقد صلى بنا صلاة محمد صلى الله عليه وسلم.
وفي لفظ لأحمد: قال عمران: ما صليت منذ حين. أو قال: منذ كذا كذا أشبه بصلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم من هذه الصلاة. صلاة علي.
وفي لفظ آخر له: عن مطرف عن عمران قال: صليت خلف علي صلاة ذكرني صلاة صليتها مع رسول الله صلى الله عليه وسلم والخليفتين قال: فانطلقت فصليت معه فإذا هو يكبر كلما سجد وكلما رفع رأسه من الركوع فقلت: يا أبا نجيد من أول من تركه؟ قال عثمان بن عفان رضي الله عنه حين كبر وضعف صوته تركه.
صحيح البخاري 2: 57، 70، صحيح مسلم 2: 8، سنن أبي داود 1: 133، سنن النسائي 2: 204، مسند أحمد 4: 428، 429، 432، 440، 444، البحر الزخار 1: 254.
2 - عن أبي هريرة أنه كان يصلي بهم فيكبر كلما خفض ورفع فإذا انصرف قال:
إني لأشبهكم صلاة برسول الله. وفي لفظ للبخاري: فلم تزل تلك صلاته حتى لقي الله.
راجع صحيح البخاري 2: 57، 58، صحيح مسلم 2: 7 بعدة طرق وألفاظ، سنن النسائي 2: 181، 235، سنن أبي داود 1: 133، سنن الدارمي 1: 285، المدونة الكبرى 1: 73، نصب الراية 1: 372، البحر الزخار 1: 255.
3 - عن عكرمة قال: رأيت رجلا عند المقام يكبر في كل خفض ورفع وإذا قام وإذا وضع فأخبرت ابن عباس رضي الله عنه قال: أو ليس تلك صلاة النبي صلى الله عليه وسلم لا أم لك.
وفي لفظ: عن عكرمة صليت خلف شيخ بمكة فكبر ثنتين وعشرين تكبيرة، فقلت لابن عباس: إنه أحمق فقال: ثكلتك أمك سنة أبي القاسم صلى الله عليه وسلم.
صحيح البخاري 2: 57، 58، مسند أحمد 1: 218، البحر الزخار 1: 255.
قال الأميني: يظهر من هذه الرواية أن تغيير الأمويين هذه السنة الشريفة وفي مقدمهم معاوية كان مطردا بين الناس حتى كادوا أن ينسوا السنة فحسبوا من ناء بها أحمقا، أو تعجبوا منه كأنه أدخل في الشريعة ما ليس منها، كل ذلك من جراء ما اقترفته يدا معاوية وحزبه الأثيمتان، وجنحت إليه ميولهم وشهواتهم، فبعدا لأولئك القصيين عما جاء به محمد صلى الله عليه وآله وسلم.
4 - عن علي وابن مسعود وأبي موسى الأشعري وأبي سعيد الخدري وغيرهم:
إن النبي صلى الله عليه وسلم كان يكبر عند كل خفض ورفع. صحيح البخاري 2: 70، سنن الدارمي 1: 285، سنن النسائي 2: 205، 230، 233، المدونة الكبرى 1: 73، نصب الراية 1: 372، بدايع الصنايع 1: 207، منتقى الأخبار لابن تيمية، البحر الزخار 1: 254.
5 - أخرج أحمد وعبد الرزاق والعقيلي من طريق عبد الرحمن بن غنم قال: إن أبا
مالك الأشعري [الصحابي الشهير بكنيته] قال لقومه: قوموا حتى أصلي بكم صلاة النبي صلى الله عليه وسلم فصففنا خلفه وكبر. إلى آخر الحديث المذكور بطوله في ج 8: 181 وفيه إنه كبر في كل خفض ورفع.
6 - عن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يكبر كلما خفض ورفع، فلم تزل تلك صلاته حتى قبضه الله.
المدونة الكبرى 1: 73، نصب الراية 1: 372.
7 - في المدونة الكبرى 1: 72: إن عمر بن عبد العزيز كتب إلى عماله يأمرهم أن يكبروا كلما خفضوا ورفعوا في الركوع والسجود إلا في القيام من التشهد بعد الركعتين لا يكبر حتى يستوي قائما مثل قول مالك.
هذه سنة الله ورسوله صلى الله عليه وآله في تكبير الصلوات عند كل هوي وانتصاب، وبها أخذ الخلفاء، وإليها ذهبت أئمة المذاهب، وعليها استقر الإجماع، غير أن معاوية يقابلها بخلافها ويغيرها برأيه ويتخذ الأمويون أحدوثته سنة متبعة تجاه ما جاء به نبي الاسلام.
قال ابن حجر في فتح الباري 2: 215 استقر الأمر على مشروعية التكبير في الخفض والرفع لكل مصل، فالجمهور على ندبية ما عدا تكبيرة الاحرام، وعن أحمد وبعض أهل العلم بالظاهر يجب كله.
وقال في ص 216: أشار الطحاوي إلى أن الإجماع استقر على أن من تركه فصلاته تامة، وفيه نظر لما تقدم عن أحمد، والخلاف في بطلان الصلاة بتركه ثابت في مذهب مالك إلا أن يريد إجماعا سابقا.
وقال النووي في شرح مسلم: إعلم أن تكبيرة الاحرام واجبة وما عداها سنة لو تركه صحت صلاته لكن فاتته الفضيلة وموافقة السنة، هذا مذهب العلماء كافة إلا أحمد بن حنبل رضي الله عنهم في إحدى الروايتين عنه إن جميع التكبيرات واجبة.
وقال الشوكاني في نيل الأوطار 2: 265: حكى مشروعية التكبير في كل خفض ورفع عن الخلفاء الأربعة وغيرهم ومن بعدهم من التابعين قال: وعليه عامة الفقهاء والعلماء، وحكاه ابن المنذر عن أبي بكر الصديق، وعمر بن الخطاب، وابن مسعود،
وابن عمر، وجابر، وقيس بن عباد، والشافعي، وأبي حنيفة، والثوري، والأوزاعي، ومالك، وسعيد بن عبد العزيز، وعامة أهل العلم، وقال البغوي في شرح السنة: اتفقت الأمة على هذه التكبيرات.
وعن ابن عبد البر في شرح الموطأ للزرقاني 1: 145: وقد اختلف في تاركه فقال ابن القاسم: إن أسقط ثلاث تكبيرات سجد لسهوه وإلا بطلت، وواحدة أو اثنتين سجد أيضا، فإن لم يسجد فلا شيئ عليه، وقال عبد الله بن عبد الحكم وأصبغ: إن سها سجد فإن لم يسجد فلا شيئ عليه، وعمدا أساء وصلاته صحيحة، وعلى هذا فقهاء الأمصار من الشافعيين والكوفيين وأهل الحديث والمالكيين إلا من ذهب منهم مذهب ابن القاسم ]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2946-ترك-التكبير-المسنون-في-الصلوات-مصادر-سنية
أحدوثة معاوية في الديات/مصادر سنية http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2945-أحدوثة-معاوية-في-الديات-مصادر-سنية&goto=newpost Wed, 27 Sep 2017 19:34:16 GMT أحدوثة معاوية في الديات أخرج الضحاك في الديات ص 50 من طريق محمد بن إسحاق قال: سألت الزهري قلت: حدثني عن دية الذمي كم كانت على عهد رسول الله صلى الله... أحدوثة معاوية في الديات
أخرج الضحاك في الديات ص 50 من طريق محمد بن إسحاق قال: سألت الزهري قلت: حدثني عن دية الذمي كم كانت على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ قد اختلف علينا فيها. فقال: ما بقي أحد بين المشرق والمغرب أعلم بذلك مني، كانت على عهد رسول الله ألف دينار وأبي بكر وعمر وعثمان حتى كان معاوية أعطى أهل القتيل خمسمائة دينار، و وضع في بيت المال خمسمائة دينار.
____________
(1) الدر المنثور 2: 137
وفي لفظ البيهقي في سننه 8: 102: كانت دية اليهود والنصارى في زمن النبي صلى الله عليه وسلم مثل دية المسلم وأبي بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم، فلما كان معاوية أعطى أهل المقتول النصف، وألقى النصف في بيت المال، قال: ثم قضى عمر بن عبد العزيز في النصف وألقى ما كان جعل معاوية.
وفي الجوهر النقي: ذكر أبو داود في مراسيله بسند صحيح عن ربيعة بن أبي عبد الرحمن قال: كان عقل الذمي مثل عقل المسلم في زمن رسول الله وزمن أبي بكر وزمن عمر وزمن عثمان حتى كان صدرا من خلافة معاوية، فقال معاوية: إن كان أهله أصيبوا به فقد أصيب به بيت مال المسلمين، فاجعلوا لبيت مال المسلمين النصف ولأهله النصف خمسمائة دينار، ثم قتل رجل من أهل الذمة. فقال معاوية: لو إنا نظرنا إلى هذا الذي يدخل بيت المال فجعلناه وضيعا عن المسلمين وعونا لهم، قال لمن هناك: وضع عقلهم إلى خمسمائة.
وقال ابن كثير في تاريخه 8: 139: قال الزهري: مضت السنة أن دية المعاهد كدية المسلم، وكان معاوية أول من قصرها إلى النصف وأخذ النصف.
قال الأميني: تقدم في الجزء الثامن ص 176: إن دية الذمي في دور النبوة لم يكن ألفا كما حسبه الزهري، ولم يذهب إليه أحد من أئمة المذاهب إلا أبا حنيفة وإن أول من جعلها ألفا هو عثمان، وعلى أي حال فما ارتكبه معاوية فيه بدع ثلاث.
1 - أخذ الدية ألفا.
2 - تنصيفه بين ورثة المقتول وبيت المال.
3 - وضعه حصة بيت المال أخيرا إن كانت الألف سنة ولبيت المال فيها حق.
فمرحى بخليفة يجهل حكما واحدا من الشريعة من شتى نواحيه، أو: يعلمه لكنه يتلاعب به كيفما حبذته له ميوله، وهو لا يقيم للحكم الإلهي وزنا، ولا يرى لله حدودا لا يتجاوزها، ويقول: لو أنا نظرنا. إلخ. ولا يبالي بما تقول على الله ولا يكترث لمغبة ما أحدثه في الدين وفي الذكر الحكيم قوله تعالى: ولو تقول علينا بعض الأقاويل، لأخذنا منه باليمين، ثم لقطعنا منه الوتين سورة الحاقة 44، 45، 46.
]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2945-أحدوثة-معاوية-في-الديات-مصادر-سنية
أحدوثة الجمع بين الأختين http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2944-أحدوثة-الجمع-بين-الأختين&goto=newpost Wed, 27 Sep 2017 19:33:37 GMT . أحدوثة الجمع بين الأختين أخرج ابن المنذر عن القاسم بن محمد: إن حيا سألوا معاوية عن الأختين مما ملكت اليمين يكونان عند الرجل يطؤهما؟ قال: ليس بذلك... .
أحدوثة الجمع بين الأختين
أخرج ابن المنذر عن القاسم بن محمد: إن حيا سألوا معاوية عن الأختين مما ملكت اليمين يكونان عند الرجل يطؤهما؟ قال: ليس بذلك بأس، فسمع بذلك النعمان ابن بشير، فقال: أفتيت بكذا وكذا؟ قال: نعم. قال: أرأيت لو كان عند الرجل أخته مملوكته يجوز له أن يطأها. قال: أما والله لربما وددتني أدرك، فقل لهم: اجتنبوا ذلك، فإنه لا ينبغي لهم؟ فقال: إنما الرحم من العتاقة وغيرها (1)
قال الأميني: هذا الباب المرتج فتحه عثمان كما أسلفنا تفصيله في الجزء الثامن ص 220 - 229 وقد عد ذلك من أحداثه، ولم يوافقه عليه أحد من السلف والخلف ممن يعبأ به وبرأيه، حتى جاء معاوية معليا على ذلك البنيان المتضعضع، معليا بما شذ عن الدين الحنيف، أخذ بأحدوثة ابن عمه، صفحا عن كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وآله وسلم، وقد أتينا هنالك في بطلانه بما لم يبق معه في القوس منزع. ]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2944-أحدوثة-الجمع-بين-الأختين
يصلي معاوية الجمعة يوم الأربعاء/مصادر سنية http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2943-يصلي-معاوية-الجمعة-يوم-الأربعاء-مصادر-سنية&goto=newpost Wed, 27 Sep 2017 19:32:40 GMT يصلي معاوية الجمعة يوم الأربعاء إن رجلا من أهل الكوفة دخل على بعير له إلى دمشق في حال منصرفهم عن صفين فتعلق به رجل من دمشق فقال: هذه ناقتي أخذت مني... يصلي معاوية الجمعة يوم الأربعاء
إن رجلا من أهل الكوفة دخل على بعير له إلى دمشق في حال منصرفهم عن صفين فتعلق به رجل من دمشق فقال: هذه ناقتي أخذت مني بصفين. فارتفع أمرهما إلى معاوية وأقام الدمشقي خمسين رجلا بينة يشهدون أنها ناقته فقضى معاوية على الكوفي وأمره بتسليم البعير إليه فقال الكوفي: أصلحك الله إنه جمل وليس بناقة فقال معاوية: هذا حكم قد مضى، ودس إلى الكوفي بعد تفرقهم فأحضره وسأله عن ثمن بعيره
فدفع إليه ضعفه وبره وأحسن إليه وقال له: أبلغ عليا أني أقابله بمائة ألف ما فيهم من يفرق بين الناقة والجمل،. ولقد بلغ من أمرهم في طاعتهم له أنه صلى بهم عند مسيرهم إلى صفين الجمعة في يوم الأربعاء وأعاروه رؤسهم عند القتال وحملوه بها وركنوا إلى قول عمرو بن العاص: إن عليا هو الذي قتل عمار بن ياسر حين أخرجه لنصرته، ثم ارتقى بهم الأمر في طاعته إلى أن جعلوا لعن علي سنة ينشأ عليها الصغير ويهلك عليها الكبير (1).
قال الأميني: اشتملت هذه الصحيفة السوداء على أشياء تجد البحث عن بعضها في طيات كتابنا هذا كاتخاذ لعن علي أمير المؤمنين سنة يدؤب عليها، وكتأويل عمرو ابن العاص قول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لعمار: تقتلك الفئة الباغية، بأن عليا عليه السلام هو الذي قتل عمارا لإلقائه بين سيوف القوم ورماحهم، وكبيان ما يعرب عن حال أصحاب معاوية ومبلغهم من العقل والدين، وهذه كلمة معاوية ومعتقده فيهم، وهو على بصيرة منهم، وقد كان يستفيد من أولئك الهمج بضؤلة عقليتهم، وخور نفسياتهم، وبعدهم عن معالم الدين ونواميس الشريعة المقدسة، فيجمعهم، على قتال إمام الحق تارة وللشهادة بأنه عليه السلام هو الذي قتل عثمان طورا إلى موارد كثيرة من شهادات الزور التي كان يغريهم بها كقصة حجر بن عدي وأمثالها.
والذي يهمنا هاهنا أولا حكمه الباطل على ناقة لم تكن توجد هنالك، وإنما الموجود جمل قد شاهده وعلم به وأنه خارج عن موضوع الشهادة، لكنه نفذ الحكم الباطل المبتني على خمسين شهادة، زور كلها، ويقول بملء فمه: هذا حكم قد مضى. والحقيقة غير عازبة عنه ويتبجح أنه يقابل إمام الهدى عليه السلام بمائة ألف من أولئك الحمر المستنفرة لكنه لم يقابل إمام الحق بهم فحسب، وإنما كان يقابل النبي الأعظم ودينه الأقدس وكتابه العزيز بتلكم الرعرعة الدهماء.
ويهمنا ثانيا تغييره وقت صلاة الجمعة عند مسيره إلى صفين - في تلك السفرة المحظورة التي أنشأت على الضد من رضى الله ورسوله - إلى يوم الأربعاء، وإلى الغاية لم يظهر لي سر هذا التغيير، هل نسي يوم الجمعة فحسب يوم الأربعاء إنه يوم الجمعة؟ ومن العجب أنه لم يذكره أحد من ذلك الجيش اللجب، ولا ذكره منهم
____________
مروج الذهب 2: 72.
أحد. أو أنه كان يبهضه ما جاء عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في فضل يوم الجمعة وفضل ساعاته والأعمال الواردة فيه، وقد اتخذه هو صلى الله عليه وآله والمسلمون من بعده عيدا تمتاز به هذه الأمة عن بقية الأمم؟ وما كان ابن هند يستسهل أن يجري في الدنيا سنة للنبي متبعة لم يولها إخلالا وعبثا، فبدر إلى ذلك التبديل عتوا منه، وما أكثر عبثه بالدين وحيفه بالمسلمين؟
ولعله اختار يوم الأربعاء لما ورد فيه من أنه أثقل الأيام، يوم نحس مستمر (1) فأراد أن يرفع النحوسة بصلاة الجمعة، ولم يعبأ باستلزام ذلك تغيير سنة الله التي لا تبديل لها، والجمعة سيد الأيام خير يوم طلعت عليه الشمس. (2)
وبهذا وأمثاله يستهان بما يؤثر عن الرجل من تقديم وقت الجمعة إلى الضحى (3) ووقتها المضروب لها في شريعة الاسلام الزوال لا غيره، وهي بدل الظهر، ووقتها وقتها وهذه سنة رسول الله صلى الله عليه وآله الثابتة المتبعة، فعن سلمة بن الأكوع قال: كنا نجمع مع النبي صلى الله عليه وسلم إذا زالت الشمس ثم نرجع نتبع الفئ (4)
وعن سلمة أيضا قال: كنا نصلي مع النبي صلى الله عليه وسلم يوم الجمعة وليس للحيطان فيئا يستظل به (5)
وعن جابر بن عبد الله لما سئل متى كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي الجمعة؟ قال:
كان يصلي ثم نذهب إلى جمالنا لنريحها حين تزول الشمس (6)
وعن أنس بن مالك قال: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يصلي الجمعة حين يميل الشمس. (7)
وعن الزبير بن العوام قال: كنا نصلي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم الجمعة ثم نبتدر الفئ فما يكون إلا موضع القدم أو القدمين. وفي رواية أبي معاوية: ثم نرجع فلا نجد
____________
(1) راجع ثمار القلوب ص 521، 522.
(2) أخرجه الحاكم والترمذي والنسائي وأبو داود.
(3) راجع فتح الباري 2: 309، نيل الأوطار 3: 319، 320.
(4) صحيح مسلم 3: 9، سنن البيهقي 3: 190، نصب الراية 2: 195.
(5) صحيح مسلم 3: 9، سنن البيهقي 3: 191.
(6) مسند أحمد، سنن النسائي، صحيح مسلم 3: 8، 9، سنن البيهقي 3: 190، المحلى 5: 44.
(7) صحيح البخاري، مسند أحمد، سنن أبي داود، سنن النسائي، سنن البيهقي 3: 190 نصب الراية 2: 195.
في الأرض من الظل إلا موضع أقدامنا (1)
وقال البخاري في صحيحه: باب وقت الجمعة إذا زالت الشمس، وكذلك روي عن عمر وعلي والنعمان بن بشير وعمرو بن حريث رضي الله عنهم.
وقال البيهقي في سننه الكبرى 3: 191: ويذكر هذا القول عن عمر وعلي ومعاذ ابن جبل والنعمان بن بشير وعمرو بن حريث أعني في وقت الجمعة إذا زالت الشمس.
وقال ابن حزم في المحلى 5: 42: الجمعة هي ظهر يوم الجمعة، ولا يجوز أن تصلى إلا بعد الزوال، وآخر وقتها آخر وقت الظهر في سائر الأيام.
وقال ابن رشد في البداية 1 ص 152: أما الوقت فإن الجمهور على أن وقتها وقت الظهر بعينه أعني وقت الزوال، وأنها لا تجوز قبل الزوال، وذهب قوم إلى أنه يجوز أن تصلى قبل الزوال وهو قول أحمد بن حنبل.
وقال النووي في شرح صحيح مسلم (2) بعد سرد بعض أحاديث الباب: قال مالك وأبو حنيفة والشافعي وجماهير العلماء من الصحابة والتابعين فمن بعدهم: لا تجوز الجمعة إلا بعد زوال الشمس، ولم يخالف في هذا إلا أحمد بن حنبل وإسحاق فجوزاها قبل الزوال، قال القاضي: وروي في هذا أشياء عن الصحابة لا يصح منها شيئ إلا ما عليه الجمهور.
وقال القسطلاني: هو مذهب عامة العلماء وذهب أحمد إلى صحة وقوعبا قبل الزوال متمسكا بما روي عن أبي بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم أنهم كانوا يصلون الجمعة قبل الزوال من طريق لا تثبت (3)
طرق ما تمسك به أحمد تنتهي إلى عبد الله بن سيدان السلمي زيفها الحفاظ لمكان ابن سيدان قال الزيلعي في نصب الراية 2: 196: فهو حديث ضعيف. وقال النووي.
في الخلاصة: اتفقوا على ضعف ابن سيدان. وقال ابن حجر في فتح الباري 2: 309: إنه تابعي كبير إلا أنه غير معروف العدالة، قال ابن عدي: شبه المجهول. وقال البخاري:
____________
(1) سنن البيهقي 3: 191.
(2) هامش إرشاد الساري 4: 162.
(3) إرشاد الساري 2: 164


لا يتابع على حديثه بل عارضه ما هو أقوى منه. ثم ذكر من عمل أبي بكر وعمر وعلي على خلاف حديث ابن سيدان بأسانيد صحيحة.
فالسنة الثابتة في توقيت الجمعة هي السنة المتبعة في صلاة الظهر، وإقامة معاوية الجمعة في الضحى خروج عن سنة النبي صلى الله عليه وآله وهديه، وشذوذ عن سيرة السلف كشذوذه في بقية أفعاله وتروكه ]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2943-يصلي-معاوية-الجمعة-يوم-الأربعاء-مصادر-سنية
أحدوثة الأذان في العيدين/ مصادر سنية http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2942-أحدوثة-الأذان-في-العيدين-مصادر-سنية&goto=newpost Wed, 27 Sep 2017 19:31:02 GMT أحدوثة الأذان في العيدين أخرج الشافعي في كتاب الأم 1: 208 من طريق الزهري قال: لم يوذن للنبي صلى الله عليه وسلم ولأبي بكر ولا لعمر ولا لعثمان في... أحدوثة الأذان في العيدين
أخرج الشافعي في كتاب الأم 1: 208 من طريق الزهري قال: لم يوذن للنبي صلى الله عليه وسلم ولأبي بكر ولا لعمر ولا لعثمان في العيدين حتى أحدث ذلك معاوية بالشام فأحدثه الحجاج بالمدينة حين أمر عليها.
____________
(1) مر تفصيل الكلام حول ما أحدثه عثمان في صلاة المسافر خلاف سنة رسول الله صلى الله عليه وآله في الجزء الثامن ص 100 - 119، وأسلفنا الحديث في ج 8: 269.
(2) راجع ج 8: 115.
وفي المحلى لابن حزم 5: 82: أحدث بنو أمية تأخير الخروج إلى العيد وتقديم الخطبة قبل الصلاة والأذان والإقامة.
وفي البحر الزخار 2: 58: لا أذان ولا إقامة لها [لصلاة العيدين] لما مر ولا خلاف أنه محدث يب (1) أحدثه معاوية. (ابن سيرين) بل مروان وتبعه الحجاج (أبو قلابة) بل ابن الزبير، والمحدث بدعة لقوله صلى الله عليه وآله: فهو رد وشرها محدثاتها. وينادى لها: الصلاة جامعة.
وفي فتح الباري لابن حجر 2: 362: اختلف في أول من أحدث الأذان فيها، فروى ابن أبي شيبة بإسناد صحيح عن سعيد بن المسيب أنه معاوية، وروى الشافعي عن الثقة عن الزهري مثله، وروى ابن المنذر عن حصين بن عبد الرحمن قال: أول من أحدثه زياد بالبصرة. وقال الداودي: أول من أحدثه مروان، وكل هذه لا ينافي أن معاوية أحدثه كما تقدم في البداءة بالخطبة.
وقال فيما أشار إليه في البداءة بالخطبة: لا مخالفة بين هذين الأثرين وأثر مروان لأن كلا من مروان وزياد كان عاملا لمعاوية فيحمل على أنه ابتدأ ذلك وتبعه عماله. (2)
وقال القسطلاني في إرشاد الساري 2: 202، أول من أحدث الأذان فيها معاوية.
رواه ابن أبي شيبة بإسناد صحيح، زاد الشافعي في روايته: فأخذ به الحجاج حين أمر على المدينة أو زياد بالبصرة رواه ابن المنذر، أو مروان قاله الداودي، أو هشام قاله ابن حبيب، أو عبد الله بن الزبير رواه ابن المنذر أيضا. ويوجد في شرح الموطأ للزرقاني 1: 323 نحوه.
وفي أوائل السيوطي ص 9. أول من أحدث الأذان في الفطر والأضحى بنو مروان أخرجه ابن أبي شيبة عن أبي سيرين (3) وأخرج أيضا عن ابن المسيب قال: أول من أحدث الأذان في العيدين معاوية، وأخرج عن حصين قال: أول من أذن في العيد زياد.
____________
(1) إشارة إلى سعيد بن المسيب.
(2) راجع ما أسلفناه في الجزء الثامن ص 160، 164، 165، ط 2.
(3) كذا في النسخ والصحيح: ابن سيرين.
وفي نيل الأوطار للشوكاني 3: 364: قال ابن قدامة في المغني: روي عن ابن الزبير: إنه أذن وأقام، وقيل: إن أول من أذن في العيدين زياد. وروى ابن أبي شيبة في " المصنف " بإسناد صحيح عن ابن المسيب قال: أول من أحدث الأذان في العيد معاوية.
قال الأميني: إن من المتسالم عليه عند أئمة المذاهب عدم مشروعية الأذان والإقامة إلا للمكتوبة فحسب، قال الشافعي في كتابه " الأم " 1: 208: لا أذان إلا للمكتوبة فإنا لم نعلمه أذن لرسول الله صلى الله عليه وآله إلا للمكتوبة وأحب أن يأمر الإمام المؤذن أن يقول في الأعياد وما جمع الناس له من الصلاة: الصلاة جامعة. أو: آن الصلاة. وإن قال: هلم إلى الصلاة، لم نكرهه وإن قال: حي على الصلاة. فلا بأس، وإن كنت أحب أن يتوقى ذلك لأنه من كلام الأذان. إلخ.
ومن مالك في الموطأ 1: 146: إنه سمع غير واحد من علمائهم يقول: لم يكن في عيد الفطر ولا في الأضحى نداء ولا إقامة منذ زمان رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى اليوم، قال مالك: وتلك السنة التي لا اختلاف فيها عندنا.
وقال الشوكاني في نيل الأوطار 3: 364: أحاديث الباب تدل على عدم شرعية الأذان والإقامة في صلاة العيدين، قال العراقي: وعليه عمل العلماء كافة. وقال ابن قدامة في المغني: ولا نعلم في هذا خلافا ممن يعتد بخلافه.
وقد تضافرت الأخبار الدالة على هدي الرسول الأعظم في صلاة العيدين وإنه صلى الله عليه وسلم صلاها بغير أذان ولا إقامة وإليك جملة منها:
1 - عن جابر بن عبد الله: شهدت مع النبي صلى الله عليه وسلم يوم العيد فبدأ بالصلاة قبل الخطبة بغير أذان ولا إقامة، ثم قام متوكأ على بلال فأمر بتقوى الله، وحث على الطاعة ووعظ الناس وذكرهم، ثم مضى حتى أتى النساء فوعظهن وذكرهن.
صحيح البخاري مختصرا 2: 111، صحيح مسلم 3: 18، سنن النسائي 3: 186، سنن الدارمي مختصرا ومفصلا 1: 375، 377، وأخرجه بلفظ قريب من هذا من طريق ابن عباس في ص 376، 378، زاد المعاد لابن القيم 1: 173.
2 - عن جابر بن سمرة: صليت مع النبي صلى الله عليه وسلم العيد غير مرة ولا مرتين بغير أذان ولا إقامة.
صحيح مسلم 3: 29، سنن أبي داود 1: 179، جامع الترمذي 3: 4، مسند أحمد 5: 92، 94، 95، 98، 107 بألفاظ شتى، سنن البيهقي 3: 284، فتح الباري 2: 362.
3 - عن ابن عباس وجابر قالا: لم يكن يؤذن يوم الفطر ولا يوم الأضحى.
صحيح البخاري 2: 111، صحيح مسلم 3: 19، جامع الترمذي 3: 4، المحلى لابن حزم 5: 85، سنن النسائي 3: 182، سنن البيهقي 3: 284.
4 - عن ابن عباس: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى العيد بلا أذان ولا إقامة، وأبا بكر وعمر أو عثمان. شك يحيى.
سنن أبي داود 1: 179، سنن ابن ماجة 1: 386، قال الزرقاني في شرح الموطأ 1: 323: إسناده صحيح.
5 - عن عبد الرحمن بن عابس قال: سأل رجل ابن عباس: أشهدت العيد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ قال: نعم ولولا منزلتي منه ما شهدته من الصغر فأتى رسول الله صلى الله عليه وسلم العلم الذي عند دار كثير بن الصلت فصلى ثم خطب ولم يذكر أذانا ولا إقامة.
سنن أبي داود 1: 179.
6 - عن عطاء أخبرني جابر: أن لا أذان لصلاة يوم الفطر حين يخرج الإمام ولا بعد ما يخرج ولا إقامة ولا نداء ولا شيئ لا نداء يومئذ ولا إقامة.
صحيح مسلم 3: 19.
7 - عن عبد الله بن عمر: خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم في يوم عيد فصلي بغير أذان ولا إقامة.
سنن النسائي حكاه عنه ابن حجر في فتح الباري 2: 362، والزرقاني في شرح الموطأ 1: 323.
8 - عن سعد بن أبي وقاص: إن النبي صلى الله عليه وسلم صلى بغير أذان ولا إقامة.
أخرجه البزار في مسنده كما في فتح الباري 2: 362، ونيل الأوطار 3: 363.
9 - عن البراء بن عازب: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى في يوم الأضحى بغير أذان ولا إقامة.
أخرجه الطبراني في الأوسط كما في الفتح 2: 362: ونيل الأوطار 3: 363.
10 - عن أبي رافع: إن النبي صلى الله عليه وسلم كان يخرج إلى العيد ماشيا بغير أذان ولا إقامة.
أخرجه الطبراني في الكبير كما في نيل الأوطار 3: 364.
11 - عن عطاء: إن ابن عباس أرسل إلى ابن الزبير أول ما بويع له إنه لم يكن يؤذن للصلاة يوم الفطر فلا تؤذن لها، قال: فلم يؤذن لها ابن الزبير يومه. صحيح مسلم 3: 19، صحيح البخاري 2: 111.
هذه شريعة الله التي شرعها في صلاة العيدين، واستمر عليها العمل في دور النبوة، ولم تزل متبعة على عهد الشيخين وهلم جرا حتى أحدث رجل النفاق بدعته الشنعاء وأدخل في الدين ما ليس منه، فكان مصيره ومصير بدعته ومن عمل بها إلى النار، وكان على الأمة منه يوم أسود عند حشرها، كما كان منه عليها يوم أحمر في دنياها، فأي خليفة هذا يجر على قومه الويلات في النشأتين جمعاء؟ وهذه وما شابهها من بدع الرجل تنم عن تهاونه بالشريعة وعدم التزامه بسننها وفروضها، وإنما كان يعمل بما يرتأيه وتحبذ له ميوله غير مكترث لمخالفته الدين، متى وجد فيه حريجة من شهواته، ومدخلا من أهوائه، فحسب أن في تقديم الأذان دعوة إلى الاجتماع وملتمحا للأبهة، وعزب عنه أن دين الله لا يقاس بهذه المقاييس وإنما هو منبعث عن مصالح لا يعلم حقائقها إلا الله، ولو كانت لتلك المزعمة مقيل من الحق لجاء بها نبي العظمة صلى الله عليه وآله: فدع معاوية يتورط في سيئاته، ويهملج في تركاضه إلى الضلال، والله يعلم منقلبه ومثواه. ]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2942-أحدوثة-الأذان-في-العيدين-مصادر-سنية
ميسون زوجة معاوية و ام يزيد مصادر سنية http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2940-ميسون-زوجة-معاوية-و-ام-يزيد-مصادر-سنية&goto=newpost Wed, 27 Sep 2017 19:14:47 GMT * ميسون زوجة معاوية و ام يزيد* *ميسون بنت بحدل امرأة نصرانية من بني كلب في الشام , كانت قبل زواجها من معاوية متزوجة من ابن عمها واسمه... ميسون زوجة معاوية و ام يزيد
ميسون بنت بحدل امرأة نصرانية من بني كلب في الشام , كانت قبل زواجها من معاوية متزوجة من ابن عمها واسمه زامل بن عبد الاعلى ثم مات زامل مقتولا بيد أخيه الذي كان طامعا بالزواج من ميسون!
روى البلاذري (وقال المدائني: طلق معاوية ميسون وهي حامل، وكان زوجها الذي قُتل عنها زامل بن عبد الأعلى فرماه بعض الأعراب؛ ولم يقل شيئاً، والصحيح أن الذي قتله أخوه.) (أنساب الاشراف للبلاذري ج 2 ص 129 ,مكتبة الوراق على النت )
وقوله : (أن الذي قتله أخوه) يعني به أن قاتل زوج ميسون هو أخوه الذي كان طامعاً بالزواج منها أيضا فلما تزوجها زامل قتله حسداً , ثم تزوجها معاوية بعد ذلك .

سؤال : لماذا يطلق معاوية زوجته وهي حامل وهو المنتظر بفارغ الصبر ولي عهد لمملكته؟؟؟



إذن زواج معاوية من ميسون لم يطول , فما أن حملت بيزيد حتى طلقها معاوية وهي في حملها!
قال ابن كثير (
طلق معاوية ميسون الكلبية وهي حامل فولدت يزيداً وأبوها بحدل أو بجدل )( البداية والنهاية ج8, ص 155).

وقال كذلك في يزيد :

(وكان أبوه قد طلق أمه وهي حامل به ,
وكان يزيد في حداثته صاحب شراب...)
( البداية والنهاية ج8 ص 248).


إن الملك الذي ينتظر ولادة وريثه الشرعي الوحيد يبتهج فرحاً إذا علم بحبل زوجته , لكن معاوية طلق ميسون بعد حملها
وهذا يرجح وجود شك في أصل النطفة .
ولدت ميسون المطلقة ولدها في قومها في قرية حوارين ,فنشأ يزيد عند أخواله النصارى من بني كلب


بعد زواجها من معاوية , حنت ميسون الى بيئتها البدوية
ولها أشعار في ذلك تضمنت تصريحا بعشقها لابن عمها متمنية أياه على زوجها الخليفة معاوية!

تقول ميسون
(وخرق من بني عمي نحيف أحب إلي من علج عليف)
(تاريخ دمشق لابن عساكر ج70 ص1344) وقولها علج عليف تعني به معاوية كثير الاكل ,فوصفته بوصف الحيوان الذي لايفتأ عن علف الطعام,


ويروي ابن عساكر أن معاوية لما سمع أشعار ميسون قال

: (جعلتني علجاً ! فطلقها وألحقها بأهلها)( تاريخ دمشق ج70 ص134)

وقال معاوية كذلك
(طالق ثلاثاً، روها فلتأخذ جميع ما في القصر فهو لها ثم سيَّرها إلى أهلها) ( حياة الحيوان للدميري ص 994).

ويروى أن ميسون كان لها أبناء غير يزيد ,

قال الطبري : (من نسائه ميسون بنت بحدل بن أنيف بن ولجة بن قنافة بن عدي ابن زهير بن حارثة بن جناب الكلبي، ولدت له يزيد بن معاوية. قال علي: ولدت ميسون لمعاوية مع يزيد أمة فماتت صغيرة، ولم يذكرها هشام في أولاد معاوية.) ( تاريخ الطبري ج3 ص 223) .


ونقول إذا كانت ميسون هي مطلقة معاوية وهي في حملها فأبنائها أو بناتها ليسوا من معاوية لأنها مطلقته ولم يذكر التاريخ أن معاوية أعادها , بل هو طلقها ثلاثا كما مر بنا .

, ويروى أنها كان لها بنت أسمها رملة وللشاعر عبد الرحمن بن حسان بن ثابت أشعار يتغزل برملة هذه وهذا خارج بحثنا, ولكنه يدل على أن ميسون كان لها أبناء بعد طلاقها من معاوية .


ما لاشك فيه أن ميسون بن بحدل كانت رائعة الجمال بحيث تقاتل أولاد عمها من أجلها, وقُتل زوجها الاول زامل لذلك كما تقدم أعلاه, وطمع فيها معاوية الذي كان ملكا متوجا قادرا على الزواج من أجمل النساء ,لكن فتنة ميسون طغت عليه فتزوجها .

إن اول صفات الجمال عند العرب بل في أغلب الامم هي البياض, فمن المحتم أن ميسون كانت بيضاء جميلة كما وصفها الشاعر :

(قال عمرو الزهري من كلب يهجو حسان بن مالك بن بحدل:
إ
ذا ما انتمى حسان يوماً فقل له ... بميسون نلت المجد لا بابن بحدل
بخمصانةٍ ريا العظام كأنها ... من الوحش مكحول المدامع عيطل)
( أنساب الاشراف للبلاذري ج2 ص 129)


, وكان معاوية أبيضا جميلا كما قيل فقد أخذ جمال الطلعة والبياض عن عاشق أمه عمارة بن الوليد , والمعروف أن معاوية كان يعزى الى اربع رجال أحدهم عمارة بن الوليد وكان عمارة مشهورا بوسامته وجماله , فورث معاوية البياض عن عمارة بن الوليد عاشق أمه العاهرة هند بنت عتبة, أما والده الرسمي أبو سفيان فكان دميماً,(كان أبو سفيان دميماً ) (ربيع الأبرار للزمخشري ج1 ص 752).

إذن بياض معاوية وبياض زوجته ميسون بنت بحدل يحتم بياض ولدهما! لكن يزيد لم يرث البياض عن ابيه ولا عن أمه
فقد كان يزيد أسمرا شديد السمرة ,

قال الذهبي في سيرة يزيد

(وكان ضخماً كثير الشعر شديد الأدمة بوجهه أثر جدري فقال الناس: هذا الأعرابي الذي ولي أمر الأمة)
(
سير أعلام النبلاء للذهبي ج4 ص35 سيرة يزيد , التنبيه والإشراف للمسعودي ص264),
وقوله شديد الادمة أي أنه داكن اللون شديد السمرة أقرب للسواد.

فمن أين أتت هذه السمرة الداكنة لطفل والديه من البيض؟





لابد أن واضع النطفة في رحم أمه أسود اللون!
وليس هناك الا العبيد السود الذين يخدمون الملك معاوية وعائلته ومن عبيد كلب
ولذلك أشار البحراني فدون

(قد رووا أن أمّه ميسون بنت بحدل الكلبية ، أمكنت عبد أبيها من نفسها فحملت بيزيد ، والى هذا المعنى أشار النسابة البكري فقال
فـان يكـن الزمـان أتى علينا بقتل الترك والمـوت الوحيـيّ
فقد قـتل الدّعـيّ وعبد كلب بأرض الطــف أولاد النّــبي
أراد بالدعي عبيد الله بن زياد .. ومراده بعبد كلب يزيد بن معاوية لآنه من عبد بحدل الكلبي)
(
الزام الناصب لابن راشد البحراني ص 170),

فالنسابة على لسان البحراني يقول أن يزيد هو مولود لعبد أسود من عبيد قبيلة كلب , وليس من معاوية ولهذا سماه ب (عبد كلب).

إن هذا يبين سبب طلاق معاوية لميسون وهي حامل , فمن المحتم أنه شك في زناها مع رجل آخر وإلا كيف يطلق الملك زوجته وهي حامل وهو ينتظر ولادة ولي عهده!

إن النشأة المنحلة التي نشأ فيها يزيد وشعوره بالنقص لاصله الوضيع ,وحيرته في معرفة أبيه لابد أن كانت لها وقع على نفسه حتى أنغمس في تعاطي الخمور وليالي المجون.

هذا خليفة المسلمين ابن زنا وابن عاهرة وابن دعي, أبوه المدعيه معاوية ابن عاهرة وهي هند بنت عتبة , فيالها من عائلة وضيعة وأوضع منها من يترضى عليهم ويلحق كلمة (رضي الله عنه) عند ذكرهم
فهل ترضى أيها المسلم ان تترضى على وضيع ابن زنا شارب للخمر مجاهر بالفسق قاتل لعترة النبي الكريم ص واله ؟
إن كنت كذلك فأنت من اتباع يزيد وانصاره ومن احب قوما ونصرهم حشرهم الله معهم في الدنيا والاخرة .. ]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2940-ميسون-زوجة-معاوية-و-ام-يزيد-مصادر-سنية
النبي محمد ص واله يصف شمر بالكلب الابقع مصادر سنية http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2936-النبي-محمد-ص-واله-يصف-شمر-بالكلب-الابقع-مصادر-سنية&goto=newpost Tue, 26 Sep 2017 18:25:57 GMT النبي محمد ص واله يصف شمر بالكلب الابقع ما رواه عليه السلام بنفسه حين نظر إلى شمر رواه جماعة من أعلام القوم: منهم الحافظ السيوطي في (الخصائص... النبي محمد ص واله يصف شمر بالكلب الابقع

ما رواه عليه السلام بنفسه حين نظر إلى شمر
رواه جماعة من أعلام القوم: منهم الحافظ السيوطي في (الخصائص الكبرى) (ج 2 ص 125 ط حيدر آباد الدكن). وأخرج ابن عساكر، عن محمد بن عمرو بن حسن قال: كنا مع الحسين رضي الله عنه بنهر كربلاء فنظر إلى شمر بن ذي الجوشن فقال: صدق الله ورسوله قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كأني أنظر إلى كلب أبقع يلغ في دماء أهل بيتي، وكان شمر أبرص. ومنهم العلامة المولى علي المتقي الهندي في (كنز العمال) (ج 13 ص 113 ط الثانية في حيدر آباد الدكن). روى الحديث من طريق ابن عساكر بعين ما تقدم عن (الخصائص). ومنهم العلامة المذكور في (منتخب كنز العمال) (المطبوع بهامش المسند، ج 5 ص 112 ط الميمنية بمصر): روى الحديث من طريق ابن عساكر بعين ما تقدم عن (الخصائص). ومنهم العلامة البدخشي في (مفتاح النجا) (ص 126 مخطوط). روى الحديث من طريق ابن عساكر بعين ما تقدم عن (الخصائص) إلى قوله: وكان شمر. ورواه جماعة مرسلا: منهم العلامة القرماني في (أخبار الدول) (ص 108 ط بغداد) قال: وفي بهجة المحاسن أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم رأى كأن كلبا أبقع ولغ في دمه فأول
أن رجلا يقتل الحسين ابن بنته فكان شمر قاتل الحسين رضي الله عنه أبرص فتأخرت الرؤيا بعده صلى الله عليه وآله وسلم خمسين سنة. ومنهم العلامة القاضي شيخ حسين بن محمد الديار البكري في (تاريخ الخميس) (ج 2 ص 299 ط الوهبية بمصر): رواه نقلا عن البهجة بعين ما تقدم عن (أخبار الدول). ومنهم الحافظ السيوطي الشافعي في (الكنز المدفون) (ص 82 ط بولاق) قال: إن النبي صلى الله عليه وآله وسلم رأى كلبا أبقع يلغ في دمه فكان شمر بن ذي الجوشن قاتل الحسين رضي الله عنه وكان أبرص، وكان تأخر هذه الرؤيا خمسين سنة. ومنهم العلامة برهان الدين إبراهيم بن علي بن محمد بن فرحون المالكي في (الديباج المذهب) (ص 358 ط القاهرة). روى الحديث بعين ما تقدم عن (الكنز المدفون). ومنهم العلامة الشيخ علي بن برهان الدين الحلبي الشافعي في كتابه (إنسان العيون) الشهير بالسيرة الحلبية (ج 1 ص 235 ط مصر). روى الحديث بعين ما تقدم عن (الكنز المدفون). ]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2936-النبي-محمد-ص-واله-يصف-شمر-بالكلب-الابقع-مصادر-سنية
قاتل الحسين في تابوت من نار عليه نصف عذاب أهل النار مصادر سنية http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2935-قاتل-الحسين-في-تابوت-من-نار-عليه-نصف-عذاب-أهل-النار-مصادر-سنية&goto=newpost Tue, 26 Sep 2017 18:24:52 GMT قاتل الحسين في تابوت من نار عليه نصف عذاب أهل الناررواه جماعة من أعلام القوم: منهم العلامة الخوارزمي في (مقتل الحسين) (ج 2 ص 83 ط الغري) قال: أخبرنا... قاتل الحسين في تابوت من نار عليه نصف عذاب أهل النار

رواه جماعة من أعلام القوم: منهم العلامة الخوارزمي في (مقتل الحسين) (ج 2 ص 83 ط الغري) قال: أخبرنا الشيخ الثقة العدل، الحافظ أبو بكر محمد بن عبد الله بن نصر الزاغوني بمدينة السلام منصرفي عن السفرة الحجازية، أخبرنا الشيخ الجليل أبو الحسن محمد بن إسحاق ابن الساهوجي، أخبرنا أبو عبد الله الحسين بن الحسن بن علي بن بندار، أخبرنا أبو بكر محمد بن إبراهيم بن الحسن بن شاذان البزاز، أخبرنا أبو القاسم عبد الله بن أحمد بن عامر بن سليمان ببغداد في باب المحول، حدثني أبي أحمد بن عامر بن سليمان الطائي حدثني أبو الحسن علي بن موسى الرضا، حدثني أبي موسى بن جعفر، حدثني أبي جعفر بن محمد، حدثني أبي محمد بن علي، حدثني أبي علي بن الحسين، حدثني أبي الحسين بن علي، حدثني أبي علي بن أبي طالب عليه السلام قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله: إن قاتل الحسين في تابوت من نار، عليه نصف عذاب أهل النار، وقد شد يداه ورجلاه بسلاسل من نار ينكس في النار حتى يقع في قعر جهنم، وله ريح يتعوذ أهل النار إلى ربهم عز وجل من شدة نتنها وهو فيها خالد، ذائق العذاب الأليم، كلما نضجت جلودهم تبدل عليهم الجلود ليذوقوا ذلك العذاب الأليم. ومنهم العلامة ابن المغازلي في (المناقب) (على ما في مناقب عبد الله الشافعي ص 215 مخطوط).
روى الحديث بعين ما تقدم عن (مقتل الحسين) لكنه ذكر بدل قوله أهل النار: أهل الدنيا، وبدل قوله كلما نضجت - الخ: لا يفتر عنهم ساعة ويسقى من حميم جهنم الويل لهم من عذاب الله عز وجل. ومنهم العلامة أبو اليقظان الكازروني في (شرف النبي) (على ما في مناقب الكاشي ص 252 مخطوط). روى الحديث بعين ما تقدم عن (مناقب ابن المغازلي) لكنه ذكر بدل قوله: أهل الدنيا: أهل النار، وأسقط قوله: وهو خالد، إلى قوله: من حميم جهنم. ومنهم العلامة القندوزي في (ينابيع المودة) (ص 262 ط اسلامبول). روى الحديث بعين ما تقدم عن (مقتل الحسين) إلى قوله: وهو فيها خالد ثم قال: في العذاب الأليم كلما نضج جلده شيد الله عليه الجلود حتى يذوق العذاب الأليم لا يفتر ساعة ويسقى من حميم جهنم، فالويل له من عذاب الله. ومنهم العلامة ابن الصبان المصري في (إسعاف الراغبين) (ص 186 ط مصر) قال: قال الحافظ ابن حجر: ورد من طريق واه، عن علي، عن المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال: قاتل الحسين في تابوت من نار، عليه نصف عذاب أهل النار. ومنهم العلامة السيد علي بن شهاب الدين الهمداني العلوي الحسيني في (مودة القربى) (ص 112 ط لاهور). روى الحديث عن علي بعين ما تقدم عن (ينابيع المودة). ومنهم العلامة الشبلنجي في (نور الأبصار) (ص 127 ط مصر).
روى الحديث عن علي بعين ما تقدم عن (إسعاف الراغبين). ومنهم العلامة السخاوي في (المقاصد الحسنة) (ص 302 ط مكتبة الخانجي بمصر). روى الحديث بعين ما تقدم عن (إسعاف الراغبين). ومنهم العلامة ابن الديبع الشيباني في (تمييز الطيب من الخبيث) (ص 139 ط مصر). روى الحديث من طريق ابن حجر، عن علي بعين ما تقدم عن (إسعاف الراغبين). ]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2935-قاتل-الحسين-في-تابوت-من-نار-عليه-نصف-عذاب-أهل-النار-مصادر-سنية
ابن أبي شيبة المدلس يبتر النص لستر عورة معاوية http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2929-ابن-أبي-شيبة-المدلس-يبتر-النص-لستر-عورة-معاوية&goto=newpost Sun, 24 Sep 2017 19:55:22 GMT * ابن أبي شيبة المدلس يبتر النص لستر عورة* *معاوية* *أورد النص أولاً من تاريخ دمشق لابن عساكر* : *أخبرنا أبو* *القاسم بن الحصين أخبرنا أبو علي... ابن أبي شيبة المدلس يبتر النص لستر عورة معاوية

أورد النص أولاً من تاريخ دمشق لابن عساكر :
أخبرنا أبو القاسم بن الحصين أخبرنا أبو علي بن المذهب أخبرنا أحمد بن جعفر حدثنا عبد الله بن أحمد حدثني أبي حدثنا زيد بن الحباب حدثني حسين حدثني عبد الله بن بريدة قال دخلت مع أبي على معاوية أخبرنا أبو القاسم بن الحصين أخبرنا أبو علي بن المذهب أخبرنا أحمد بن جعفر حدثنا عبد الله بن أحمد حدثني أبي حدثنا زيد بن الحباب حدثني حسين حدثني عبد الله بن بريدة قال دخلت أنا وأبي على معاوية فأجلسنا على الفرش ثم أتينا بالطعام فأكلنا ثم أتينا بالشراب فشرب معاوية ثم ناول أبي ثم قال ما شربته منذ حرمه رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) ثم قال معاوية كنت أجمل شباب قريش وأجوده ثغرا وما شئ أجد له لذة كما كنت أجده وأنا شاب غير اللبن أو إنسان حسن الحديث يحدثني . انتهى
تاريخ دمشق : 26 / 127

والرواية من مسند أحمد بن حنبل :
حدثنا عبد الله حدثنى أبى حدثنا زيد بن الحباب حدثنى حسين حدثنا عبد الله بن بريدة قال دخلت أنا وأبى على معاوية فأجلسنا على الفرش ثم أتينا بالطعام فأكلنا ثم أتينا بالشراب فشرب معاوية ثم ناول أبى ثم قال ما شربته منذ حرمه رسول الله -صلى الله عليه وسلم-. ثم قال معاوية كنت أجمل شباب قريش وأجوده ثغرا وما شىء كنت أجد له لذة كما كنت أجده وأنا شاب غير اللبن أو إنسان حسن الحديث يحدثنى . انتهى
مسند أحمد : 50 / 148

والآن احزروا ، ماذا سيحصل ؟؟؟؟

الرواية من مصنف ابن أبي شيبة
حدثنا زيد بن الحباب عن حسين بن واقد قال حدثنا عبد الله بن بريدة قال قال دخلت أنا وأبي على معاوية فأجلس أبي على السرير وأتى بالطعام فأطعمنا وأتى بشراب فشرب فقال معاوية ما شيء كنت أستلذه وأنا شاب فآخذه اليوم إلا اللبن فأني آخذه كما كنت آخذه قبل اليوم والحديث الحسن . انتهى
المصنف لابن أبي شيبة : 6 / 188

سند أحمد بن حنبل هو عينه سند أبي بكر .....
أين هذه الجملة ( ثم ناول أبى ثم قال ما شربته منذ حرمه رسول الله ) يا أبو بكر ؟
هذه أمانتكم العلمية ....؟

الحكم للمشاهد ....



صفقةخمرلمعاويه وعثمان وابوهريره(على ذمةالذهبي)وثائق

سيراعلام النبلاء
لشمس الدين الذهبي
في ترجمه
عباده ابن الصامت
يروي بالبدايه من هو عباده انه شهد المشاهدكلها مع رسول الله
وفي صفحه 10
ورد مانصه تابعوا بتمعن
(ان عباده ابن الصامت مرت عليه قطاره وهو بالشام
تحمل الخمرفقال ماهذا ؟أزيت قيل لا بل خمر يباع.........لفلان........فاخذ شفره من السوق فقام اليها فلم يذروا روايه فيها الا بقرها وابوهريره اذا ذاك بالشام فارسل .........فلان .......الى ابو هريره فقال الاتمسك عنااخاك عباده امابالغدوات يغدوا الى السوق فيفسد على اهل الذمه متاجرهم واما بالعشي فيقعدفي المسجد ليس له عمل الاشتم اعراضنا وعيبنا
قال فاتاه ابوهريره فقال ياعباده مالك.........ولمعاويه...........
(عجيب الغباء موهبه فضح معاويه مباشره الكاتب لماذا تقول فلان وفلان ومن ثم مابرح ان قال معاويه المهم نرجع )
مالك ولمعاويه ذره وما حمل فقاللم تكن معنا اذابايعناعلى السمع والطاعهوالامربالمعروف والنهي عن المنكر والاياخذنافي اللع لومة لائم فسكت ابوهريره وكتب .........فلان.............الى عثمان ان عباده قدافسد علي الشام
ولو رجعنا الى الصفحه9
عندماذكرالذهبي كتابه معاويه الى عثمان
قال
فكتب اليه(اي الى معاويه)ان رحل عباده حتى ترجعه الى داره بالمدينه
اقول فلان وقد عرفناه انه معاويه والكارثه ان عثمان ذي النورين وجامع القران عند السنه وخليفه رسول الله
لايامربالمعروف ولاينهى عن المنكر بل يخرج عباده
وابوهريره
متضامن
فالنتيجه صفقه خمور المشترك فيها معاويه وعثمان وابو هريره
]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2929-ابن-أبي-شيبة-المدلس-يبتر-النص-لستر-عورة-معاوية
تحريف الحافظ الهيثمي حديث شرب معاوية للخمر http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2928-تحريف-الحافظ-الهيثمي-حديث-شرب-معاوية-للخمر&goto=newpost Sun, 24 Sep 2017 19:54:09 GMT * تحريف الحافظ الهيثمي حديث* *شرب معاوية للخمر* *الموضوع يتكون من ثلاث فقرات** : 1- **عرض* *الرواية الصحيحة** . 2- **عرض الرواية المحرفة ،... تحريف الحافظ الهيثمي حديث شرب معاوية للخمر
الموضوع يتكون من ثلاث فقرات :
1-
عرض الرواية الصحيحة .
2-
عرض الرواية المحرفة ، ويشمل تثبيت التهمة في التحريف على الحافظ الهيثمي .
3-
بيان إصرار الحافظ الهيثمي على التحريف .

أولاً : عرض الرواية الصحيحة .

روى أحمد بن حنبل في مسنده ( ج 38 ، ص 26 ، ح رقم 22941 ، ط مؤسسة الرسالة ) :
(
حدثنا زيد بن الحباب، حدثني حسين، حدثنا عبد الله بن بريدة قال: دخلت أنا وأبي على معاوية فأجلسنا على الفرش، ثم أتينا بالطعام فأكلنا، ثم " أتينا بالشراب فشرب معاوية، ثم ناول أبي، ثم قال: ما شربته منذ حرمه رسول الله صلى الله عليه وسلم " ثم قال معاوية: كنت أجمل شباب قريش وأجوده ثغرا، وما شيء كنت أجد له لذة كما كنت أجده وأنا شاب غير اللبن ، أو إنسان حسن الحديث يحدثني ).
قال شعيب الأرناؤوط : إسناده قوي .

# وثيقة :







ثانياً : عرض الرواية المحرفة .

نقل الحافظ الهيثمي هذه الرواية في كتابه ( مجمع الزوائد ، ج 5 ، ص 42 ) .
والظريف في الأمر أنه أدرج الرواية في ( باب ما جاء في اللبن ) بعد أن حرف الرواية وبتر النص الذي يفيد أن معاوية شرب شراباً حرمه رسول الله صلى الله عليه وآله ..
ثم قال الحافظ الهيثمي ( رواه أحمد ورجاله رجال الصحيح وفي كلام معاوية شيء تركته) أي أنه حذف كلام معاوية الذي يفيد ما ذكرناه وهذا يقطع يقيناً أن الذي تلاعب بالرواية لستر فضيحة معاوية بن أبي سفيان هو الحافظ نور الدين الهيثمي !
ففي كتابه المذكور :
(
عن عبد الله بن بريدة قال: «دخلت مع أبي على معاوية فأجلسنا على الفراش ثم أتينا بالطعام فأكلنا، ثم أتينا بالشراب فشرب معاوية ثم ناول أبي [ ] ثم قال معاوية: كنت أجمل شباب قريش وأجوده ثغرا وما من شيء أجد له لذة كما كنت أجده وأنا شاب غير اللبن وإنسان حسن الحديث يحدثني» رواه أحمد ورجاله رجال الصحيح وفي كلام معاوية شيء تركته )

# وثيقة :






ثالثاً : بيان إصرار الهيثمي على تحريف الرواية وإخفاء الحقيقة .

في كتابه ( غاية المقصد في زوائد المسند ، ج4 ، ص 115 ، ط بتحقيق / خلاف عبد السميع ).
(
حدثنا زيد بن الحباب، حدثنى حسين [بن واقد المروزى] ، حدثنا عبد الله بن بريدة، قال: دخلت أنا وأبى على معاوية، فأجلسنا على الفرش، ثم أتينا بالطعام، فأكلنا
ثم أتينا بالشراب، فشرب معاوية، ثم ناول أبى، [ ] ثم قال معاوية: كنت أجمل شباب قريش، وأجوده ثغرا، وما شىء كنت أجد له لذة، كما كنت أجده وأنا شاب غير اللبن
وإنسان حسن الحديث يحدثنى ).

# وثيقة :




ملاحظة مهمة : لاحظ أن في واجهة هذا الكتاب قد جاء اسم المؤلف بـ ( الهيتمي ) وهذا خطأ من المحقق فإن أبا الحسن نور الدين هو ( الهيثمي ) بالمثلثة ..
بينما ( الهيتمي ) بالمثناة هو صاحب الصواعق المحرقة ، فتنبه ! ]]>
الحوار مع المخالفين الشيخ عباس محمد http://www.imamali.net/aqaed/vb/showthread.php?2928-تحريف-الحافظ-الهيثمي-حديث-شرب-معاوية-للخمر