من جعل ثواب صلاته لرسول الله وفاطمة وأمير المؤمنين والأوصياء من بعده صلوات الله عليهم أجمعين أضعف (ضاعف) الله له ثواب صلاته أضعاف مضاعفة (البحار للمجلسي ج 110 ص 250). .
فيما يخص صلاة الهدية وأمثالها.
وهي كصلاة الصبح ركعتان يقرأ في كل منهما الحمد وسورة بعدها، ثم يركع ويسجد، وأخيرا يتشهد ويسلم .