قال الإمام الباقر ( ع ): ( طلب الحوائج إلى الناس استسلاب للعزة ومذهبة للحياء واليأس مما في أيدي الناس عز للمؤمنين والطمع هو الفقر الحاضر)(وسائل الشيعة للحر العاملي ج 6 ص 334).