نشر معالم الحزن والسواد في رحاب مرقد أمير المؤمنين في ذكرى شهادة الإمام جعفر الصادق (عليه السلام)

اتشحت أرجاء مرقد أمير المؤمنين (عليه السلام) بمعالم السواد فيما رفعت راية الإمام الصادق (عليه السلام) فوق قبة المرقد الشريف إيذاناً ببدء شعائر إحياء ذكرى شهادة سادس الأئمة الأطهار (صلوات الله وسلامه عليهم )، حيث بادرت شعبة التطريز التابعة لقسم المنقوشات وإحياء التراث في العتبة العلوية الى نشر معالم الذكرى الأليمة في رحاب المرقد العلوي الطاهر والتي تضمنت نشر أسماء وألقاب وكنى الإمام الصادق الصابر جعفر بن محمد (عليهما السلام).

والإمام الصادق ( عليه السلام ) هو الإمام السادس من أئمة أهل البيت (عليهم السلام) وهو جعفر بن الإمام محمد بن الإمام علي بن الإمام الحسين بن الإمام علي بن أبي طالب (صلوت الله عليهم) وأمه هي السيدة الفاضلة الزكية أم فروة ، ولد (عليه السلام) في سنة(83 ) للهجرة ونشأ في رعاية والده وجده الإمام علي بن الحسين زين العابدين وورث علمهما وفقههما وأخلاقهما العظيمة وتسلّم الإمامة في سنة( 114) للهجرة بعد وفاة والده واستمرت مدة إمامته الى سنة ( 132) للهجرة  ورحل في الخامس والعشرين من شهر شوال عام سنة (148هـ) شهيدا مظلوما صابرا محتسبا ودفن في البقيع الغرقد بجوار والده الإمام محمد الباقر وجده الإمام زين العابدين (عليهما السلام) .

نشر معالم الحزن والسواد في رحاب مرقد أمير المؤمنين في ذكرى شهادة الإمام جعفر الصادق (عليه السلام)
June / 6 / 2021
عدد الزيارات : 169
طباعة الخبر