العتبة العلوية ترعى المهمة الثانية لفريق طبي باكستاني متخصص بعمليات القلب المفتوح للأطفال في النجف الأشرف

بادرت العتبة العلوية المقدسة متمثلة بقسم السلامة المهنية والصحة والبيئة الى رعاية الجولة الثانية الطبية الخاصة بفريق الأطباء القادم من باكستان لإجراء عمليات جراحية معقدة للأطفال ذوي التشوهات القلبية الولادية بالتعاون والتنسيق المشترك مع دائرة صحة النجف الأشرف - مركز النجف لجراحة القلب والتداخل القسطاري.

وعن طبيعة المهمة قال رئيس القسم المهندس علي الغريفي ،لـ(المركز الخبري) " بتوجيه من الأمانة العامة للعتبة العلوية المقدسة وحسب مذكرة التفاهم مع مؤسسة الحوائج الباكستانية والمتمثلة بإجراء عمليات لتشوهات القلب الولادية للأطفال في مستشفى أغا خان في باكستان .

وأكمل "بعد التنسيق مع مؤسسة الحوائج الباكستانية ومستشفى أغا خان من جهة ومركز النجف لجراحة القلب والتداخل القسطاري من جهة أخرى حول استقدام فريق طبي متكامل لإجراء العمليات المذكورة في محافظة النجف الاشرف للمهمة الثانية وخاصة بعد نجاح المهمة الأولى للفريق الطبي خلال استقدامه قبل عدة أشهر .

وتابع الغريفي " الزيارة الثانية التي بدأت الاسبوع الحالي بادرت العتبة المقدسة الى رعاية واستقبال فريق العمل الطبي الجراحي وتوفير الدعم اللوجستي الكامل له وخدمات الضيافة بالإضافة إلى توفير جميع المستلزمات الخاصة بعمل الفريق الجراحي والذي باشر بإجراء العمليات الجراحية و بالتعاون والتنسيق مع مركز النجف لجراحة القلب والتداخل القسطاري في النجف الأشرف ".

وأكد الغريفي " ان برنامج الفريق الجراحي الدولي يستمر لمدة عشرة أيام يجري خلالها الفحص الشامل وإجراء العمليات الجراحية واقامة دورات تطويرية للكوادر الطبية والجراحية العراقية في المركز برعاية العتبة العلوية المقدسة وكذلك إجراء الفحص الشامل والمجاني للحالات في مركز الكوثر الصحي الخيري في العتبة المقدسة".

 من جانبه تحدث الدكتور منير أمان الله الجراح الباكستاني الاختصاص في جراحة القلب لـ(المركز الخبري) قائلا " قدمنا لمساعدة الفرق الطبية العراقية لإجراء عمليات القلب المعقدة ، اضافة الى تدريب وتأهيل الكوادر الجراحية العراقية لإجراء العمليات المعقدة والتعريف بطرق التركيز العلمية الدقيقة للعناية بالمرضى لما بعد العمليات".

وأضاف أمان الله " المهمة الثانية لنا في العراق برعاية العتبة العلوية المقدسة التي بادرت الى رعاية مهمتنا وتقديم التسهيلات اللازمة لنا وجهودها ليس فقط تقديم الخدمات بل طريق التعامل مع الكوادر الطبية وهو مما يعطينا حافزا الى زيادة المهمات الطبية المستقبلية في العراق ما دام برعاية العتبة العلوية المقدسة .

 الى ذلك قال الدكتور وضاح محبوبة من مركز جراحة القلب في النجف الأشرف ،لـ( المركز الخبري) " عملنا وبالتعاون مع العتبة العلوية المقدسة في اجراء عمليات جراحة القلب داخل العراق ، وفي تهيئة كوادر أجنبية ، وكان للعتبة العلوية دور مهم جدا في وصول الفريق الطبي ، وكان لها السبب الرئيسي لنجاح مهمة الفريق الدولي في اجراء العمليات الجراحية بالخصوص للأطفال الذين يعانون من تشوهات قلبية ولادية .

 

العتبة العلوية ترعى المهمة الثانية لفريق طبي باكستاني متخصص بعمليات القلب المفتوح للأطفال في النجف الأشرف
November / 23 / 2021
عدد الزيارات : 182
طباعة الخبر