العربية
بعد النجاح الذي حققه في نسخته الأولى .. اللجنة العلمية لمؤتمر التراث الدولي تعقد أول اجتماعاتها
الاخبار

بعد النجاح الذي حققه في نسخته الأولى .. اللجنة العلمية لمؤتمر التراث الدولي تعقد أول اجتماعاتها

منذ شهر - ٢ مايو ٢٠٢٤ ١٦٣
مشاركة
مشاركة

عقد المجمع العلوي للبحوث والدراسات الإسلامية في العتبة العلوية المقدسة اجتماعاً تقويمياً بعد انتهاء أعمال مؤتمر التراث الدولي الأول بحضور رئيس المجمع وأعضاء اللجنة العلمية للمؤتمر وتمت مناقشة ملف انعقاد النسخة الثانية منه وأهمية ترجمة توصيات المؤتمر على أرض الواقع للحفاظ على التراث في النجف الأشرف كونه يمثل تاريخ المحافظة وهويتها.

بعد النجاح الذي حققه في نسخته الأولى .. اللجنة العلمية لمؤتمر التراث الدولي تعقد أول اجتماعاتها
بعد النجاح الذي حققه في نسخته الأولى .. اللجنة العلمية لمؤتمر التراث الدولي تعقد أول اجتماعاتها
بعد النجاح الذي حققه في نسخته الأولى .. اللجنة العلمية لمؤتمر التراث الدولي تعقد أول اجتماعاتها
بعد النجاح الذي حققه في نسخته الأولى .. اللجنة العلمية لمؤتمر التراث الدولي تعقد أول اجتماعاتها
بعد النجاح الذي حققه في نسخته الأولى .. اللجنة العلمية لمؤتمر التراث الدولي تعقد أول اجتماعاتها
ملء الشاشة

الاجتماع التقويمي

وفي هذا السياق قال رئيس المجمع العلوي للبحوث والدراسات العلمية السيد نبأ الحمامي في تصريح للمركز الخبري: كان الاجتماع تقويمياً لما مر بالمؤتمر من بحوث وما طرح فيه من أفكار وما نوقش فيه من محاور بالإضافة إلى البحوث التي يراد نشرها وعرضها في المجلات، كما نوقش في هذه الجلسة تحديد الموعد الآخر لعقد المؤتمر في نسخته الثانية والمواضيع التي تتعلق بتراث النجف الأشرف.

 

ترحيب دولي

وأضاف الحمامي: إن المؤتمر الأول على الرغم من قصر مدة الاستعدادات لانعقاده إلا أنه لاقى نجاحاً كبيراً في مختلف الاتجاهات وترحيباً دولياً واسعاً، وتم الاتفاق خلال الاجتماع مع أعضاء اللجنة العلمية على موعد لعقد اجتماع آخر لتدارك ما فات في عقد المؤتمر الأول وما كان فيه من بعض الملاحظات.

 

الاهتمام بالتراث 

وبين الحمامي: إن العتبة العلوية المقدسة معنية بشكل أساسي في إظهار ما يتعلق بتراث الإمام علي (عليه السلام) ومدينة النجف الأشرف التي تعد مدينة الحوزات العلمية، وما يشع منها من أفكار وتوصيات وتعليمات وفتاوى وما يوجد في هذه المدينة المقدسة من شواهد عمرانية وفكرية ممثلة بالمدارس الدينية لذلك كان اهتمام العتبة المقدسة بما يتعلق بالتراث ومصاديقه.  

 

النسخة الثانية للمؤتمر

من جهته قال رئيس اللجنة العلمية لمؤتمر التراث الدولي الأستاذ الدكتور علاء الرهيمي في تصريح للمركز الخبري: إن اللجنة العلمية توافقت في اجتماعها اليوم على جملة من الأمور أبرزها الاستمرار بانعقاد النسخة الثانية بنفس العنوان وسيتم انتقاء محاور أكثر تخصصية للمؤتمر لما تحمله مدينة النجف الأشرف من عمق تراثي وحضاري وعمراني كبير، كما تم  الاتفاق  على مكاتبة الباحثين المعنيين بالتراث النجفي وتاريخه سواء من العراقيين أو العرب والأجانب والتهيئة بصورة مبكرة لتغطية جميع جوانب المؤتمر المقترحة في التراث النجفي فكرياً وعقائديا. 

 

مناقشة التوصيات

وأضاف الرهيمي: تدارست اللجنة في اجتماعها التوصيات التي صدرت من المؤتمر الأول على مختلف النواحي والاتجاهات و أبرزها التأكيد على المؤسسات المعنية سواء كانت من العتبة العلوية المقدسة أو المجمع العلمي للبحوث والدراسات الإسلامية أو المؤسسات الأكاديمية العراقية وكذلك المؤسسات البحثية المعنية بالتراث والتاريخ والحضارة وضرورة متابعة الكتابة بخصوص هذا التراث والتعريف به على المستوى الدولي والتأكيد على الهوية النجفية وقيمتها وأثرها الإنساني ونشر هذه القيم لتعزيزها لدى الشباب والأجيال القادمة.

 

موسوعة خاصة بالتراث النجفي 

وتابع رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر قائلاً: أوصى المؤتمر بإنجاز موسوعة خاصة بالتراث النجفي وإصدار حولية معنية بالتراث النجفي بكافة محاوره وأبعاده فضلاً عن مفاتحة الجهات المعنية سواء من الإدارة المحلية أو الوزارات (التعليم العالي، وزارة الثقافة) للعناية بتنمية التراث النجفي والأبنية المادية.

 

يذكر أن مؤتمر التراث الدولي الأول الذي أقامته العتبة العلوية المقدسة هو الأول من نوعه والذي يناقش التراث المادي والتراث غير المادي للحرم العلوي المطهر ومدينة النجف الأشرف بمشاركة (60) باحثاً من 26 جامعة ومؤسسة علمية محلية ودولية وناقش (39) بحثاً علميا.